فاتي: بدايتي السريعة مع برشلونة أشبه بالحلم

فاتي: بدايتي السريعة مع برشلونة أشبه بالحلم

السبت ١٨ / ٠٤ / ٢٠٢٠
أكد لاعب كرة القدم الناشئ أنسو فاتي أن بداية مشاركاته مع الفريق الأول لبرشلونة الإسباني كانت «أشبه بالحلم» بالنسبة له وأنها حدثت «بسرعة فائقة» مشيرًا إلى أنه لم يتوقع أن هذا سيحدث.

وأشار إلى أنه يحاول الاستمتاع بهذه الذكرى خلال فترة الإغلاق والعزل المنزلي حاليًا في إسبانيا بسبب أزمة تفشي الإصابات بفيروس «كورونا» المستجد.


وأوضح فاتي في اتصال مصور مع رونالد أراوخو وأليكس كولادو زميليه بالفريق الثاني للنادي، والذي أجراه نادي برشلونة: «لم أصدق ما حدث. حدث هذا بسرعة فائقة. كان مثل الحلم. ولو أبلغني أحد قبل عام واحد بأنني سأشارك مع الفريق الأول لبرشلونة، لم أكن لأتخيل هذا».

وأضاف في تصريحاته لزميليه، والتي نقلتها وكالة أنباء «أوروبا برس»: «الآن، أفكر في هذا خلال تواجدي في المنزل وأرى أنه شيء يصعب تصديقه. يجب أن أواصل العمل وهذا هو كل شيء». وبدأ فاتي (17 عامًا) مشاركاته مع الفريق الأول لبرشلونة عندما كان في السادسة عشرة من عمره، وذلك في المباراة أمام ريال بيتيس والتي انتهت بفوز برشلونة على ضيفه 5/‏ 2.

وخاض فاتي هذه المباراة، التي كانت الأولى له من 24 مباراة، مع الفريق هذا الموسم وفاز فيها بخمسة أهداف وصنع هدفا واحدا قبل توقف فعاليات الموسم بسبب وباء كورونا.
المزيد من المقالات