آلية جديدة للطلاب الراغبين في تحسين مستواهم الدراسي

آلية جديدة للطلاب الراغبين في تحسين مستواهم الدراسي

السبت ١٨ / ٠٤ / ٢٠٢٠
أوضح وكيل وزارة التعليم للتعليم العام د. محمد المقبل أن النظام الفصلي والمقررات في المملكة يعتمدان على نظام تراكمي بالدرجات وكل مادة أو فصل تحسب من خلال الفصل الدراسي، وبالتالي فإن جميع الطلاب يعتبرون ناجحين في المقررات الدراسية سواء أكان نظاما فصليا أم مقررا دون أن يتأثر المعدل التراكمي له.

وأضاف: إن الوزارة ستتيح اختبارا للطلاب المتوقع تخرجهم وهم طلاب المستوى السادس، وسيتاح لهم تقويمات بديلة وهذه التقويمات ستعلن عنها وزارة التعليم في أقرب فرصة وتوضح آلياتها، وهذه ستكون خاصة بالطلاب الذين لم يتمكنوا من إجراء التقويمات أو الطلاب الذين يرغبون في تحسين مستواهم الدراسي.


وكانت وزارة التعليم قد أعلنت أمس الأول عن نجاح كافة طلاب التعليم العام، حيث جاء ما يخص المرحلة الثانوية باستمرار العملية التعليمية حتى 14 مايو المقبل وفق التقويم الدراسي المعتمد، ويعد الطلبة ناجحين في جميع المقررات التي يدرسونها الفصلي - المقررات في هذا الفصل الدراسي دون أن يتأثر المعدل الدراسي سلبا وأنه على المدرسة التي أكملت كافة أعمال السنة بالإضافة للتقويم الختامي، رصد جميع التقويمات التي تحصل عليها الطلاب والطالبات خلال فترة ما قبل تعليق الدراسة حضوريا، وما تحصلوا وسيحصلون عليه من خلال الدراسة عن بعد، لمعرفة مستوى تحصيلهم الدراسي مع الأخذ في الاعتبار عدم تأثر المعدل سلبا في حال احتساب درجة أعمال السنة والتقويمات لكل مقرر دراسي، حيث تجرى عمليات تقويم عند بداية العام الدراسي القادم 1442هـ للطالب الذي لم يتمكن من إجراء التقويم، أو لمن يرغب في تحسين مستوى تحصيله الدراسي، مع الأخذ في الاعتبار عدم تأثر المعدل سلبا في حال احتساب درجات أعمال السنة والتقويمات لكل مقرر دراسي، وفي حال استمرار الجائحة -لا قدر الله- ستعلن الوزارة إجراءاتها حيال ذلك لاحقا.
المزيد من المقالات
x