«ديزرت إكس العلا» منصة حوار ثقافي بين الفنانين

المعرض استقطب 9 آلاف زائر خلال خمسة أسابيع

«ديزرت إكس العلا» منصة حوار ثقافي بين الفنانين

السبت ١٨ / ٠٤ / ٢٠٢٠
اختتمت الهيئة الملكية لمحافظة العلا، بالتعاون مع ديزرت إكس النسخة الأولى من معرض ديزرت إكس العلا، المعرض الفني الأول من نوعه في المملكة، الذي نجح في خلق منصة سانحة للحوار الثقافي بين الفنانين من خلال توفيره بيئة خصبة لتبادل الآراء والمعرفة بين المشاركين من المتخصصين والمنظمين على الصعيدين المحلي والدولي على حد سواء، ليحقق المعرض، الذي فتح أبوابه للعامة، رواجًا كبيرًا باستقطابه أكثر من 9000 زائر خلال انعقاده لفترة امتدت خمسة أسابيع فقط، واختتمت في السابع من مارس 2020.

إبداعات فنية


وعمل على تصميم فعاليات المعرض وتنسيق أعماله في صحراء العلا الساحرة، كل من الفنانتين المتخصصتين في مجال الفن التشكيلي آية علي رضا، ورنيم فارسي، بالتعاون مع المخرج الفني لديزرت إكس نيفسل ويكفيلد، حيث ضمّت الأعمال التي تم عرضها إبداعات فنية لكلّ من ليتا ألبوكيرك، ومنال الضويان، وزهرة الغامدي، وناصر السالم، وراشد الشعشعي، وجيزيلا كولون، وشيرين جرجس، ومحمد أحمد إبراهيم، ونديم كرم، وآل سيد، ووائل شوقي، ومهند شونو، وسوبر فلكس، وريان تابت.

أهالي العلا

وحرص القائمون على معرض ديزرت إكس العلا على إشراك أهالي منطقة العلا ليكون لهم دور محوري في نجاح تنفيذ المعرض، بصفتهم مستضيفي المعرض، والمستفيدين الرئيسيين من الفعاليات والبرامج الثقافية التي تزخر بها المنطقة، حيث سلطت مجموعة «خطوط وألوان» للفنانة شيرين جرجس الضوء على إبداعات مجموعة من النساء الحرفيات المختصات في صناعة النسيج من أهالي المنطقة.

ونسجت سيدات العلا الحلقة الداخلية من الخلخال الذي صمّمته الفنانة جرجس تحت اسم علياء، ودمجته في السدو، الذي يستخدم في الخيم العربية التقليدية.

خيم بدوية

بدوره قام وائل شوقي بالتعاون مع حرفيين من العلا بنصب خِيم بدوية على سطح بيت من الطين بدلًا من الأرض، ونظمت كل من شيرين جرجس، ومنال الضويان، وزهرة الغامدي، جولات خاصة وورش عمل حصرية لفنانات وسيدات من المنطقة، حيث قمن بالتجوّل في أروقة المعرض ومناقشة الجوانب الفنية والإبداعية للأعمال، كما قمن بتقديم المقترحات والنصح والإرشاد للراغبات في التخصص بالمجال، وخوض غمار عالم الفن وتطوير أفكار الأعمال الفنية.

الأصغر سنًا

ولم يغفل المعرض عن إشراك الفئات العمرية الأصغر سنًا، فقد خصص برنامجًا يستهدف طلاب المدارس والجامعات، وتسنى لـ200 طالب من محافظة العلا فرصة زيارة المعرض، والمشاركة في ورش العمل التعليمية التي أدارها كل من الفنانة داليا بخرجي والفنان عبدالرحمن الشاهد، وقد ركزا خلالها على صناعة المنحوتات باستخدام الكتابة والخط العربي المعاصر.

سلسلة بودكاست

من ناحية أخرى، توفر سلسلة بودكاست «ديزرت إكس» منبرًا عالميًا للفنانين، وتتيح منصة للنقاش وتبادل الأفكار التي طرحها المعرض. ويقدم البودكاست سلسلة من المحادثات بين المنسقين الفنيين لأعمال المعرض، نيفيل ويكفيلد، رنيم فارسي وآية علي رضا، والفنانين المشاركين لنقاش جوانب مشاركاتهم وتقييم تجارب تفاعلهم مع الموقع، والتعبير عن سبب ترحيبهم بهذا التعاون.

أبهى صورة

وبدورها، علّقت إحدى الفنانات المشاركات في البودكاست ليتا ألبوكيرك قائلة: ما نشهده هنا هو الفن بأبهى صوره، حيث يتمحور المعرض حول فتح آفاق الحوار وخلق المنصات المواتية لإيصال أصوات الفنانين وأعمالهم لعشاق الفن ومحبي الجمال، بعيدًا عن حدود المكان والزمان.

وعلق مهند شونو بأن التغيير الذي تشهده المملكة مدهش، وهناك حماسة الشباب وحرصهم على العمل الجاد لاستغلال الفرص المتاحة لهم، وتطوير مهاراتهم وأفكارهم لتحقيق مستقبل أفضل ينسجم مع طموحات تطور المملكة محليًا وعالميًا.

روح المكان

جدير بالذكر أن جميع المشاركين استلهموا أفكار أعمالهم من روح المكان، فكانت منسجمة مع موقع عرض هذه الأعمال، حيث احتفت أعمالهم بالصحراء وكل ما دار فيها عبر العصور، من مرور قوافل البضائع وطريق البخور، وأبرزوا البصمة الثقافية التي تركها هذا التاريخ الحافل، والموارد الطبيعية التي رسمت شكل المنطقة المتفرد في الماضي والحاضر.

كما أعلنت الهيئة الملكية للعلا أن المنطقة التي أقيم فيها المعرض ستصبح مركزًا للفنون بالعلا، ويُعتبر ديزيرت إكس العلا جزءًا من خطة أكبر طويلة الأمد تسعى إلى حماية منطقة العلا، والحفاظ عليها وتطويرها بشكل مستدام.
المزيد من المقالات
x