وسط أزمة كورونا .. "نيوزيلندا" تخفض رواتب وزرائها وكبار موظفيها

وسط أزمة كورونا .. "نيوزيلندا" تخفض رواتب وزرائها وكبار موظفيها

الأربعاء ١٥ / ٠٤ / ٢٠٢٠
أعلنت رئيسة وزراء نيوزيلندا جاسيندا أردرن تخفيض راتبها بنسبة 20% للأشهر الستة المقبلة، وسط أزمة جائحة فيروس كورونا.

وقالت أردرن في مؤتمر صحفي اليوم الأربعاء إن تخفيض الراتب سيطبق أيضا على وزراء الحكومة وكبار الموظفين التنفيذيين في الخدمة العامة.


وأضافت: "الأمر يتعلق بالقيادة".

وقالت: "إذا كان هناك وقت لمرة واحدة لسد الفجوة بين الوظائف المختلفة، فهو الآن".

وأكدت أردرن أن تخفيض الرواتب لن ينطبق على موظفي الخدمة العامة ممن هم في الخط الأمامي مثل الشرطة وموظفي القطاع الصحي.

وتتقاضى أردرن نحو 470 ألف دولار نيوزيلندي (285 ألفا و700 دولار أمريكي) سنويا، بينما يحصل وزراء الحكومة على نحو 300 ألف دولار نيوزيلندي.

وسجلت نيوزيلندا اليوم الأربعاء 20 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا ، ليصل الإجمالي إلى 1386 حالة.

وقال المدير العام للصحة، أشلي بلومفيلد، خلال مؤتمر صحفي إن 728 مريضا تعافوا الآن من الفيروس، أي أكثر من نصف إجمالي الحالات المسجلة في نيوزيلندا.

واستقرت الحصيلة الإجمالية للوفيات هناك عند تسع حالات.
المزيد من المقالات