195 مبادرة لمكافحة آثار وتداعيات كورونا بالشرقية

إطلاق الحملة نتيجة للجهود المشتركة والتعاون بين جمعيات المنطقة

195 مبادرة لمكافحة آثار وتداعيات كورونا بالشرقية

الاثنين ١٣ / ٠٤ / ٢٠٢٠
استقبلت حملة «مجتمع واعي» بالمنطقة الشرقية والتي أطلقت بمقر إمارة المنطقة الشرقية 195 مبادرة لمكافحة آثار وتداعيات فيروس كورونا بالمنطقة وهي الحملة التي ينفذها فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالشرقية ومجلس الجمعيات الأهلية بالشرقية وفرع وزارة الصحة وتتخذ من جمعية البر بالمنطقة الشرقية مقرا لها.

وقالت رئيسة اللجنة التنفيذية للإشراف على حملة مجتمع واعي بالمنطقة الشرقية ابتسام الحميزي إن المبادرات التي استقبلتها حملة مجتمع واعي بالمنطقة الشرقية جاءت نتيجة الجهود المشتركة والتعاون المثمر بين جمعيات المنطقة، حيث أطلق فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رابطا للجمعيات الأهلية لتسجيل واستقبال مبادرات حملة مجتمع واعي لمكافحة تداعيات وآثار فيروس كورونا بالمنطقة الشرقية، وأوضحت الحميزي أن المبادرات التي تم استقبالها من هذه الجهات تم فرزها وجار العمل حاليا على تنفيذ المطابق منها لمعايير اللجنة التنفيذية بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة ومع مركز العمليات الطارئة الذي تحتضنه جمعية البر بالمنطقة الشرقية لإدارة عمليات مبادرات مكافحة الآثار الاجتماعية والاقتصادية والنفسية لفيروس كورونا بالمنطقة، وأضافت أن جمعيات المنطقة الشرقية شهدت صورة من التعاون المثمر في تقديم مبادراتها وأظهرت روح التكاتف الاجتماعي لمكافحة تداعيات هذه الأزمة بالمنطقة الشرقية.


من جانبه قال نائب رئيس اللجنة التنفيذية للإشراف على حملة مجتمع واعي بالشرقية ونائب رئيس مجلس الجمعيات الأهلية بالمنطقة الشرقية سمير العفيصان إن المبادرات التي استقبلتها الحملة من الجهات الخيرية تنوعت بين مبادرات صحية واجتماعية وتوعوية تثقيفية، حيث بلغ عدد المبادرات التوعوية 104 مبادرات و30 مبادرة صحية فيما بلغ عدد المبادرات المجتمعية 61 مبادرة ليكون إجمالي المبادرات 195 مبادرة تكاتفت فيها جمعيات المنطقة لتقديمها لحملة مجتمع واعي بالشرقية.

وأشار العفيصان إلى أن التجارب والمبادرات الناجحة سيتم تعميمها ونقلها من خلال مجلس الجمعيات الأهلية بالمملكة للاستفادة منها بكافة جمعيات المملكة والجهات ذات العلاقة تحقيقا لمبدأ التعاون المجتمعي والنفع العام.

وكشف العفيصان أن المبادرات المطابقة لمعايير اللجنة التنفيذية لحملة مجتمع واعي بالشرقية من المتوقع تنفيذها بتكلفة تقديرية تصل تقريبا إلى 42 مليون ريال على أن تقوم اللجنة بتقديم الدعم للجهات صاحبة المبادرة ومن ثم الإشراف على تنفيذ المبادرة ومتابعة استفادة الفئات المستهدفة منها، وتطرق العفيصان للدور الكبير الذي قام به فرع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بالشرقية بقيادة مدير الفرع عبدالرحمن المقبل في الحملة وكذلك جهود وزارة الصحة متمثلة في قيادة مدير الشؤون الصحية بالشرقية د. إبراهيم العريفي.

فيما قال مدير المركز الإعلامي لحملة مجتمع واعي بالمنطقة الشرقية فيصل المسند إن الحملة تهتم بنشر الجهود الإعلامية المبذولة من خلال المركز الإعلامي للحملة في التوعية والتثقيف والدعمين الاجتماعي والصحي إيمانا بالدور المؤثر للإعلام في التوعية والتثقيف والاتصال الاجتماعي.
المزيد من المقالات