المملكة تقدم خِبراتها في مجال أجهزة فحص "كورونا" لدول إفريقية 

المملكة تقدم خِبراتها في مجال أجهزة فحص "كورونا" لدول إفريقية 

الاحد ١٢ / ٠٤ / ٢٠٢٠
شاركت المملكة ممثلة بالهيئة العامة للغذاء والدواء في اجتماع عن بعد مع منظمة الصحة العالمية لمناقشة الفرص الواعدة لدعم عدد من الدول الإفريقية من خلال منتدى الأجهزة الطبية الأفريقي (AMDF) وتقديم الخبرات والاستشارات والمستجدات المتعلقة بالأجهزة الطبية ودور الهيئة خلال جائحة كورونا (كوفيد-19).

ورأس الاجتماع أمانة منظمة الصحة العالمية في جنيف بحضور المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط، ومشاركة دول غانا وتنزانيا ونيجيريا وجنوب إفريقيا إضافة إلى خبراء من الهيئة العامة للغذاء والدواء الدكتورة رزان عسلي، والدكتور محمد مجرشي، وفجر القصير.


وناقش مختصو الهيئة عبر 4 مجموعات عمل؛ الكواشف المخبرية لفحص فيروس كورونا المستجد، والأجهزة الطبية الواجب توافرها خلال أزمة "كورونا "بما فيها أجهزة الحماية الشخصية وأجهزة التنفس الاصطناعي، وإجراءات ما بعد التسويق وبلاغات الأجهزة الطبية والكواشف المخبرية، كما استعرضت الدليل المعد من منظمة الصحة العالمية لتقييم الأجهزة والطبية والكواشف المخبرية المعدة للتبرع بها للدول خلال جائحة كورونا وحالات الطوارئ.

وقدّم فريق "الغذاء والدواء" قائمة الأجهزة الطبية والكواشف المخبرية الحاصلة على اعتماد استخدام طوارئ من الهيئة (EUA)، وكذلك الأجهزة الطبية التي حصلت على إذن تسويق إضافة إلى دليل بلاغات الأجهزة والمنتجات الطبية وقائمة بالأجهزة الطبية الأكثر خطورة وفقاً لمنهجية تقييم المخاطر وتحليلها.

وستكون الهيئة العامة للغذاء والدواء على اتصال مع مجموعات العمل ومشاركة أي وثائق أو استشارات مطلوبة من خلال المركز التعاوني المشترك لمنظمة الصحة العالمية للأجهزة الطبية بالهيئة.
المزيد من المقالات