الشورى لـ«حقوق الإنسان»: أعدوا خبراء للجان الأمم المتحدة

طالب بتخصيص ميزانية لصيانة الطرق باستخدام التقنيات الحديثة

الشورى لـ«حقوق الإنسان»: أعدوا خبراء للجان الأمم المتحدة

الأربعاء ٠٨ / ٠٤ / ٢٠٢٠
طالب مجلس الشورى، هيئة حقوق الإنسان، بوضع برنامج تأهيلي؛ لإعداد خبراء سعوديين متخصصين في مجالات حقوق الإنسان؛ للمشاركة كأعضاء في لجان الأمم المتحدة.

قاعدة معلومات


ودعا المجلس، في جلسته، أمس، برئاسة مساعد رئيس المجلس د.يحيى الصمعان، الهيئة، لتفعيل دورها لتناول قضايا حقوق الإنسان والتعريف بها، وبناء قاعدة معلومات، تشتمل على إحصاءات، مع إصدار مؤشر سنوي لحالة حقوق الإنسان في المملكة.

قياس التقدم

وأكد ضرورة وضع دليل للمؤشرات الكمية والنوعية؛ لقياس التقدم المحرز في تنفيذ المبادئ والمعايير الدولية، مع الاسترشاد بإطار المؤشر العالمي، الذي اعتمدته الجمعية العالمية للأمم المتحدة؛ لقياس تنفيذ خطة التنمية المستدامة 2030.

تقييم دوري

وطالب بإصدار تقييم دوري، يتضمن بيانات ومؤشرات عن مدى تطبيق الجهات الحكومية ما يخصها من الصكوك الدولية، والتأكد من اتخاذ تلك الجهات الإجراءات اللازمة لتنفيذها.

صيانة الطرق

وصوت المجلس على توصيات لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات، بشأن التقرير السنوي لوزارة النقل، وطالب الوزارة بتضمين مواصفاتها، استخدام التقنيات الحديثة في تنفيذ وصيانة الطرق، وطبقاتها الإسفلتية، للحد من تدهورها.

خطة تنفيذية

ودعا لإعداد إستراتيجية وخطة تنفيذية؛ لتغطية الطرق السريعة بالخدمات المتكاملة، والتنسيق مع وزارة المالية؛ لاستحداث بند بالميزانية، يخصص لبرنامج إعادة تأهيل الطرق.

آليات ووسائل

وأكد على صندوق التنمية الزراعية، ضرورة إيجاد الآليات المناسبة، والوسائل الجاذبة للمستثمرين في مجال الاستزراع المائي؛ للاستفادة من الموارد، وتحفيز الاستثمار في مشروعات تصنيع المنتجات الزراعية.طرق تقليدية

وأشارت عضوة إلى أن طرق الزراعة بالمملكة لا تزال تقليدية، مطالبةً الصندوق بالتعاون مع المزارعين للاستفادة من النماذج العالمية الناجحة، وأكد آخر أهمية دور الصندوق في دعم المزارعين للحفاظ على أمن غذائي مستدام.

مشروعات ناشئة

وطالبت عضوة، الصندوق، بتركيز اهتماماته على المشروعات الناشئة، وأن يُعنَى بالمزارعين بشكل عادل متوازن، يراعي تميز كل منطقة بمحاصيل تشتهر بجودة إنتاجها منها، كما طالب عضو بأن يعمل الصندوق على تقليص فروعه، والإبقاء على فروعه في المناطق الرئيسية، وضرورة دراسة الديون المتعثرة.

دليل توضيحي

وناقش المجلس تقرير لجنة الإدارة والموارد البشرية بشأن التقرير السنوي للمركز الوطني لقياس أداء الأجهزة العامة «أداء»، وطالبت اللجنة بالتوسع في برامج إعداد الخبرات المحلية، وتطوير دليل توضيحي عن ثقافة ومنهجية وآليات قياس الأداء التي ينتهجها، وتوفيره لموظفي أجهزة القطاع العام.

قياس الأداء

ودعت اللجنة لإعداد دراسة عن مدى تأثير منهجية قياس الأداء - المطبقة لدى المركز خلال السنوات الماضية -، وإسهامها في تحقيق المهام التي أنشيء من أجلها.

مبادئ الحوكمة

وأشاد عضو بفكرة إنشاء المركز، لتأصيل مبادئ الحوكمة، وطالب آخر بتزويد المجلس بالتقارير الدورية التي يعدها المركز، عن أداء الأجهزة التي يرصد أداءها.

تحليل وربط

وأكدت عضوة ضرورة التركيز على التحليل والربط الإستراتيجي، وإضافة مؤشرات بديلة لقياس أثر الظروف المختلفة والطارئة، مثل جائحة كورونا، على الأداء الفعلي للبرامج.

منتجات ادخارية

وتناول المجلس تقرير لجنة الشؤون الاجتماعية والأسرة والشباب، بشأن التقرير السنوي لبنك التنمية الاجتماعية، وطالبت اللجنة بإعداد خطط تنفيذية بمؤشرات دقيقة؛ لتقييم وقياس منتجاته الاجتماعية والإنتاجية، وغير المالية، داعيةً لابتكار منتجات ادخارية متنوعة، ووضع خطة تسويقية لتلك المنتجات.

مهن بسيطة

وطالب عضو، البنك، بتكثيف برامجه لتلبية حاجات من يزاولون مهنًا بسيطة، دعمًا لهم، في ظل جائحة كورونا، فيما طالب آخر برفع ارتباط لجنة المراجعة، وربطها بمجلس الإدارة، لمزيد من الحوكمة، ودعا ثالث لإعداد مقارنة بين أعداد القروض الممنوحة في المناطق، وبين عقود الزواج وأعداد المؤسسات؛ لضمان التوزيع العادل.

وبين عضو أنه على البنك الاستفادة من أصوله؛ لزيادة عوائد الاستثمار ورفع قدراته التمويلية، فيما دعا آخر لإطلاق مبادرة لمعالجة ما قد يلحق الأسر من أضرار جراء جائحة كورونا.

التأمين التعاوني

انتقل المجلس بعد ذلك لمناقشة تقرير اللجنة المالية بشأن تعديل بعض مواد نظام مراقبة شركات التأمين التعاوني، وطالبت اللجنة في توصيتها بالموافقة على تعديل بعض مواد نظام مراقبة شركات التأمين التعاوني.

اتفاقيات ومذكرات

ووافق مجلس الشورى على مشروع اتفاقية مع الولايات المتحدة الأمريكية، في شأن الامتيازات والحصانات القنصلية، ومشروع مذكرة تفاهم للتعاون في المجال الثقافي مع وزارة الثقافة والرياضة والسياحة في جمهورية كوريا، ومشروع اتفاقية الخدمات الجوية مع حكومة جمهورية فيتنام الاشتراكية.
المزيد من المقالات