بعد 9 سنوات من الكارثة.. اليابان تفتح سوق أسماك قرب فوكوشيما النووية

بعد 9 سنوات من الكارثة.. اليابان تفتح سوق أسماك قرب فوكوشيما النووية

الأربعاء ٠٨ / ٠٤ / ٢٠٢٠


أعيد افتتاح سوق أسماك بالقرب من محطة "فوكوشيما" اليابانية المنكوبة، اليوم الأربعاء، بعد تسع سنوات من انصهار ثلاثي في المجمع الذي أثار مخاوف بشأن حدوث اشعاع في المأكولات البحرية.


واحتشد حوالي مئة شخص، من بينهم صيادون محليون وأسرهم في أول مزاد للأسماك، منذ تسع سنوات في "اكيدو بورت" في بلدة نامي، على بعد سبعة كيلومترات شمال محطة "فوكوشيما دايتشي" النووية، طبقا لما ذكره توموكازو سوزوكي، أحد المسؤولين بالبلدة لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وأضاف أن إعادة فتح ح سوق البيع بالجملة في بلدة نامي يمثل "خطوة مهمة" لتحقيق الانتعاش في المنطقة.

وتابع "كان لدينا صيد جيد اليوم ، مضيفا أنه تم إرسال السمك إلى متجر كبير محلي لبيعه بعد إجراء فحوص إشعاع.

وكان السوق والميناء قد تضررا بشدة بسبب زلزال قوي وقع عام 2011، تبعته أمواج مد عاتية (تسونامي).

وأسفرت الكوارث الطبيعية عن مقتل أو فقدان حوالي 18400 شخص وسببت أسوأ حادث نووي في اليابان في محطة فوكوشيما.
المزيد من المقالات
x