935 مليون دولار غرامة تنتظر البريميرليج بسبب كورونا

لصالح شبكات البث في حال إلغاء الموسم

935 مليون دولار غرامة تنتظر البريميرليج بسبب كورونا

الاثنين ٠٦ / ٠٤ / ٢٠٢٠
تواجه بطولة الدوري الإنجليزي لكرة القدم غرامة تقدر بمبلغ 762 مليون جنيه إسترليني (نحو 935 مليون دولار) حال إلغاء الموسم الجاري من المسابقة، حسبما ذكرت تقارير إعلامية بريطانية.

وستعود الغرامة لشبكات البث الإعلامية المحلية والعالمية، وذلك حال تعذر استئناف الموسم الجاري بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.


وكانت رابطة الدوري الإنجليزي أعلنت أن الموسم سيستأنف نشاطه حال توافرت الشروط الآمنة والمناسبة لذلك، في الوقت الذي تم تقديم اقتراحات بخصم نسبة 30 بالمئة من رواتب اللاعبين لمساعدة الأندية في حل أزماتها الناجمة عن توقف المسابقة.

واجتمع ممثلو الأندية العشرين بالدوري الممتاز ورابطة اللاعبين والمدربين من خلال دائرة اتصال مغلقة لمناقشة الاقتراحات، حيث تم إبلاغ الحاضرين بالمقابل الذي سيتم دفعه حال عدم استئناف الموسم.

وذكرت وسائل إعلام أنه لم يتم الاتفاق على اقتراح خصم رواتب اللاعبين، وأن محادثات أخرى ستجرى الأسبوع المقبل، وأن أي قرار يتم اتخاذه يحتاج أولا إلى موافقة اللاعبين والمدربين.

وكانت خمس أندية إنجليزية، من بينها ليفربول، حولت موظفيها لنظام التوظيف التابع للحكومة البريطانية، والتي تعد بدفع أكثر من 80 بالمئة من رواتب الموظفين المتضررين من الحظر.

ويتصدر الإسبانى ديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد قائمة أعلى لاعبى الدورى الإنجليزى الممتاز تقاضيا للرواتب فى الموسم الحالى حيث يتقاضى 375 ألف إسترليني في الأسبوع الواحد.

ألف إسترليني ديفيد دي خيا

(مانشستر يونايتد)

375

ألف إسترليني كيفن دى بروين (مانشستر سيتى)

320

ألف إسترليني رحيم ستيرلينج (مانشستر سيتى)

300

ألف إسترليني بول بوجبا (مانشستر يونايتد)

290

ألف إسترليني مسعود أوزيل (آرسنال)

268

ألف إسترليني أنتونى مارسيال (مانشستر يونايتد)

250
المزيد من المقالات
x