8 محاجر «فندقية» لـ1200 معتمر في مكة

موقع جديد للمخالفين.. وخطة زمنية تضمن مغادرتهم سالمين

8 محاجر «فندقية» لـ1200 معتمر في مكة

خطة زمنية

وأوضح مدير عام مركز إشراف بوزارة الحج والعمرة م. ممدوح عراقي، أنه في إطار الخدمات المقدمة من قبل حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع -حفظهما الله-، حرصًا على سلامة المعتمرين من فيروس «كورونا» المستجد، وجه وزير الحج والعمرة د. محمد بنتن، بالتنسيق مع الجهات المعنية لإعداد خطة زمنية تضمن مغادرة المعتمرين إلى بلدانهم سالمين.


احتياجات ومستلزمات

وأشار إلى تأمين جميع الاحتياجات ومستلزمات العناية الشخصية، وتوفير شرائح اتصال، وإنترنت للمعتمرين، والتأكد من تأمين وجبات غذائية تتناسب مع طبيعتهم وجنسياتهم، موضحًا أنه بعد التأكد من سلامتهم، سيتم وضع جداول لمغادرتهم.

رقابية ميدانية

وأكد م. عراقي عمل مركز إشراف على مدار اليوم، في متابعة المعتمرين، من خلال 8 فرق رقابية ميدانية، وغرفة للعمليات والتحكم، وذلك للتأكد من توفير جميع الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن على مدار الـ 24 ساعة.

موقع جديد

ولفت إلى تأمين الوزارة لموقع جديد للمعتمرين المخالفين للأنظمة وتوقيت المغادرة، قبل فترة تطبيق تعليق السفر، خلاف العدد السابق، بالتنسيق مع وزارة الصحة والجهات المعنية؛ لتجهيزه بكافة الوسائل الممكنة لفحصهم، والتأكد من سلامتهم، وإكمال إجراءات مغادرتهم إلى ديارهم.

شروط ومواصفات

من ناحيته، قال مساعد المدير العام سلطان العقاري، إن مركز الإشراف في الوزارة يتولى المهام الميدانية، وينظم جولات يومية للمحاجر الفندقية الخاصة بالمعتمرين؛ للتأكد من تقديم الخدمات للمعتمرين، وفق أفضل المعايير التي تم اعتمادها، مؤكدًا مواصلة الجولات الميدانية، لضمان الالتزام، والتأكد من جودة الخدمات التي تقدم للمعتمرين في العزل الصحي، والوقوف على كافة الخدمات المقدمة لهم، والتأكد من جودة الخدمات والتموين، والتزامها بالشروط والمواصفات.

تجربة فريدة

ولفت العقاري إلى تهيئة سُبل الراحة، وتقليل الصعوبات على المعتمرين، واختيار قطاع الضيافة المناسب، بما يُسهم في الحصول على تجربة مميزة وفريدة للمعتمرين في الحجر الصحي، مؤكدًا أن الوزارة لن تتوانى في تقديم كافة الخدمات لهم.

عمل دؤوب

وأوضح أن الفرق الميدانية تستشعر أهمية الدور الذي تؤديه، لتوفير سبل الراحة للمعتمرين، بتوجيهات من القيادة الرشيدة -أيدها الله-، والعمل الدؤوب بكل الطاقات البشرية والتقنية على خدمة قاصدي بيت الله الحرام، وتهيئة الأجواء الصحية والغذائية والسكنية لهم.

تخطيط إستراتيجي

وبين مندوب الطوارئ والأزمات بفرع وزارة الحج بمكة المكرمة عادل الصاعدي، أن الوزارة تؤدي عملًا دائمًا في وضع تخطيط إستراتيجي، لإدارة الأزمات والكوارث، تفاديًا لانتشار أي كوارث صحية أو حوادث عرضية مفاجئة تعيق راحة المعتمرين والحجاج.

جاهزية وقائية

وأشار إلى أن الجاهزية الوقائية بمنظومتي الحج والعمرة مستمرة على مدار العام؛ لضمان تطبيق أكفأ المعايير لإدارة الأزمات والكوارث والسلامة والصحة البيئية، مؤكدًا تعاون الوزارة مع الوزارات والجهات الحكومية والخاصة، للمراقبة والتحكم والمتابعة والقياس لكل حالات المعتمرين، ومراجعة كافة المؤشرات؛ لقياس مستويات الخدمة المقدمة لهم بشكل يومي ومستمر، وتحقيق الاستجابة السريعة لأحداث الطوارئ، مثل الإجراءات التي قامت بها المملكة مشكورة للحد من انتشار فيروس «كورونا».

رافقت «اليوم»، الفرق الميدانية اليومية لوزارة الحج والعمرة، في الجولات التي تنفذها على مدار 24 ساعة، على 3 ورديات، للمحاجر الفندقية الثمانية في مكة المكرمة؛ وذلك لتفقد أحوال المعتمرين العالقين، والبالغ عددهم 1200 معتمر، والاطمئنان على راحتهم، والاستجابة السريعة لطلباتهم، والتأكد من توافر الخدمات التي تقدمها الوزارة لهم، جراء تعليق السفر.
المزيد من المقالات
x