الخارجية الفلسطينية تدين اعتقال وزير شؤون القدس

الخارجية الفلسطينية تدين اعتقال وزير شؤون القدس

السبت ٠٤ / ٠٤ / ٢٠٢٠
أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية بأشد العبارات، اعتقال شرطة الاحتلال، فجر أمس، وزير شؤون القدس فادي الهدمي، بعد اقتحام منزله بطريقة وحشية.

وذكرت الخارجية في بيان لها، أن شرطة الاحتلال أقدمت على تحطيم الأبواب الخارجية والداخلية لمنزل الهدمي، وداهمته بالكلاب البوليسية علمًا بأنها المرة الرابعة التي يُعتقل فيها، عادة اعتقال وزير شؤون القدس في هذه الظروف بالذات امتدادًا لإجراءات وتدابير الاحتلال الهادفة إلى عرقلة الجهود الفلسطينية الرسمية والشعبية المبذولة في مواجهة وباء كورونا، وهو اعتقال تعسّفي متواصل يستهدف جميع أبناء الشعب الفلسطيني في القدس المحتلة، تنفيذًا لصفقة القرن المشؤومة، واستكمالًا لعمليات تهويدها وضمّها وإفراغها من مواطنيها وأصحابها الأصليين، في عملية تطهير عرقي متواصلة.


من جهة أخرى، استخدمت الشرطة الإسرائيلية الحواجز المعدنية وحواجز الطرق الجمعة، لفرض العزل العام على بلدة لليهود المتشددين بعد أن ضربها بشدة فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت بني براق الواقعة قرب تل أبيب منطقة محظورة بسبب ارتفاع معدل الإصابة فيها، وذلك بموجب لوائح الطوارئ التى أقرها مجلس الوزراء الإسرائيلي في ساعة متأخرة من مساء الخميس، ويسمح التصنيف الجديد للسلطات بتشديد القيود على حركة العامة.
المزيد من المقالات