صندوق مجتمعي لتخفيف آثار الوباء بقيمة 500 مليون ريال

صندوق مجتمعي لتخفيف آثار الوباء بقيمة 500 مليون ريال

الأربعاء ٠١ / ٠٤ / ٢٠٢٠
دشّن وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للأوقاف م. أحمد الراجحي، أمس، الصندوق المجتمعي لتفعيل إسهام الأوقاف والقطاع غير الربحي في التخفيف من آثار وباء كورونا، وذلك بمبادرة من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية والهيئة العامة للأوقاف، وبمشاركة صندوق الوقف الصحي، ومجلس المؤسسات الأهلية ومجلس الجمعيات الأهلية، وعدد من الأوقاف والجهات المانحة والشركات، ويبلغ رأس مال الصندوق 500 مليون ريال.

ويهدف الصندوق إلى حشد الجهود المجتمعية وتوجيهها نحو الاحتياجات والأولويات المجتمعية في هذه المرحلة، وتمويل مجموعة من المبادرات والمشروعات المجتمعية لدعم الفئات الأشد حاجة، والأكثر تضررًا من هذا الوباء، من الفقراء وذوي الإعاقة والأرامل والمطلقات وأسر السجناء، وكبار السن وأصحاب المهن الصغيرة والعمالة المتضررة والطلاب المحتاجين والمنقطعين القادمين إلى المملكة للعمرة أو الزيارة وغيرهم، وذلك في مجالات متنوعة كالمجال الإغاثي والاجتماعي والتعليمي والتوعوي الصحي والتقني والخدمي والإيواء والمساجد والحرمين وغيرها.


وأسهمت الهيئة العامة للأوقاف في الصندوق بمبلغ 100 مليون ريال، ووزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بمبلغ 50 مليون ريال، وأسهمت الجهات الوقفية والمؤسسات الأهلية وبعض الشركات بمبلغ 50 مليون ريال.

وسيتم توجيه دعوات المشاركة إلى المؤسسات المانحة ورجال الأعمال والأفراد لتحقيق المستهدف من رأس مال الصندوق.
المزيد من المقالات