بلدي الأحساء يتلقى البلاغات «عن بعد»

بلدي الأحساء يتلقى البلاغات «عن بعد»

الاثنين ٣٠ / ٠٣ / ٢٠٢٠
كشف رئيس المجلس البلدي بمحافظة الأحساء د. أحمد البوعلي عن تلقي المجلس بلاغات عن بُعد من خلال نظام المجلس أو الاتصال عبر منصات المجلس الإلكترونية، وأغلب البلاغات تتعلق بالجوانب الاحترازية للنظافة والرش والتعقيم.

وقدّم د. البوعلي شكره وتقديره للقيادة الحكيمة التي اتخذت عددًا من الإجراءات الوقائية والتهيئة المناسبة على مستوى الوطن، وفي وقت قياسي ومناسب.


وقال د. البوعلي: إشارة للتوجيهات بشأن تعليق عمل بعض الأجهزة الحكومية، وحيث إن تعليق الحضور لا يعني الانقطاع أو إيقاف العمل فالتعليق سيتم لجلسات المجلس واللقاءات وورش العمل وغيرها من الفعاليات، لكن المتابعة وتلبية احتياجات المواطنين مستمرة من خلال التواصل عبر نظام المجالس الإلكتروني أو عبر التواصل الاجتماعي للمجلس، مؤكدًا أنه تم تخصيص ساعات عمل محددة في المجلس أو حسب ما تقتضيه المصلحة، مؤكدًا أن متابعة أعمال المجلس البلدي متواصلة، وأن جميع أعضاء المجلس على أتم استعداد لتلبية أي حاجة لأي مواطن.

وعن دور المجلس في متابعة أعمال النظافة والتعقيم في مختلف المدن والبلدات، أوضح البوعلي أن هناك اجتماعًا يوميًا مع أمين الأحساء م. عادل الملحم بشأن آخر المستجدات والتشاور، ووضع المجلس خطة مع الأمانة ممثلة في البلديات وإدارة الإصحاح البيئي لتغطية الأحساء، وقد تمت تغطية العديد من المناطق، بفضل الله، وما زال الاهتمام والمتابعة مستمرَّين وبمشاركة أعضاء المجلس، موضحًا أن المجلس يقدم رسالة توعوية للمواطنين بشكل مستمر، ومتابعة أعمال النظافة للمحلات.

وأضاف البوعلي: إن أصحاب المحلات أغلبهم لديهم وعي وتحرك ذاتي وتوعية جيدة من خلال التعقيم وتنظيم الدخول وإعطاء إرشادات قبل الدخول، وتبقى فئة قليلة جدًا هي مَن نسعى للوصول إليها من خلال المراقبة الميدانية للأمانة، ومتابعة المواطنين لهذه الأماكن التجارية والخدمية وتواصلهم مع المجلس والأمانة، مؤكدًا على أهمية عمل احتياطات النظافة والسلامة الوقائية لأجهزة الصراف الآلية للبنوك المنتشرة في المحافظة .
المزيد من المقالات