لجنة متابعة كورونا : لا تخرجوا من المنازل صباحًا إلا للضرورة

لجنة متابعة كورونا : لا تخرجوا من المنازل صباحًا إلا للضرورة

الخميس ٢٦ / ٠٣ / ٢٠٢٠


• كل من لديه أعراض أو استفسار يتواصل على الرقم 937 على مدار الساعة

أشادت اللجنة المعنية بمتابعة مستجدات الوضع الصحي لفيروس كورونا بتفاعل المواطن والمقيم مع أمر منع التجول، داعية إلى البقاء في المنازل وعدم الخروج إلا للضرورة خلال فترة السماح بالتجول.

جاء ذلك خلال اجتماع اللجنة السادس والثلاثين برئاسة وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، وحضور أعضاء اللجنة الذين يمثلون عدداً من القطاعات الحكومية ذات العلاقة.

واطلعت اللجنة على التقارير والتطورات كافة حول الفيروس، كما جرى استعراض الوضع الوبائي للفيروس على مستوى العالم والحالات المسجلة في المملكة والاطمئنان على أوضاعهم الصحية ، مع التأكيد على استمرار تطبيق جميع الإجراءات الوقائية في منافذ الدخول وتعزيزها، واتخاذ كل الإجراءات الاحترازية للتصدي له ومنع انتشاره.

وعقب الاجتماع تم عقد مؤتمر صحفي مشترك لمتحدث وزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي، والمتحدث الأمني بوزارة الداخلية المقدم طلال الشلهوب، ومتحدث وزارة التجارة عبدالرحمن الحسين.

وأوضح متحدث الصحة أن إجمالي عدد الحالات المؤكدة بفيروس كورونا الجديد (COVID -19) حول العالم بلغ (470) ألف حالة، وبلغ عدد الحالات التي تم تعافيها وتشافيها (115) ألف حالة حتى الآن، كما بلغ عدد الوفيات (21000) حالة.

وأضاف انه تم تسجيل (112) حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا كوفيد-19، في المملكة، منها ( (12حالة مرتبطة بالسفر ومعزولة صحيا منذ قدومها إلى منافذ المملكة، وبقية الحالات وعددها (100) حالة من المخالطين لحالات سابقة و تحت المراقبة الصحية.

وتوزعت هذه الحالات الجديدة في المدن التالية: الرياض 34، ومكة 26، والطائف 18، وجدة 13، والدمام 6، والقطيف 5، والمدينة المنورة 3، والخبر 2، والهفوف 2، والظهران 1، وبريدة 1، والخفجي 1 ، وبهذا يبلغ العدد التراكمي للحالات 1012 حالة، معظمها حالات مستقرة، فيما يتم تقديم العناية المركزة ل(6) حالات حرجة.

وبين الدكتور العبدالعالي أنه تم تسجيل حالة وفاة لمقيم بالمدينة المنورة يعاني من السكر والضغط وقصور في القلب أعلن عن إصابته سابقاً وانتقل إلى رحمة الله، وبذلك يصل إجمالي الوفيات إلى (3) وفيات رحمهم الله، وتم تسجيل (4) حالات تعافي إضافية، ليصل عدد المتعافين إلى (33) حالة بحمد الله.

ولفت الانتباه إلى أن إجراءات حصر المخالطين والتقصي الوبائي رصدت (23) ممارسا صحيًا من بين (1012) حالة المعلن عنها، وبحمد الله لم تسجل تفشيات في المنشآت الصحية باستثناء المنشأة الصحية الخاصة بمنطقة الرياض التي تم إغلاقها احترازيا وتمت السيطرة فيها وكنا قد أعلنا عنها سابقا.

وأكد على الجميع بالالتزام بتوصيات وزارة الصحة لسلامتهم وصحتهم وصحة المجتمع كتجنب المصافحة، والمداومة على غسل اليدين، وتغطية الفم عند السعال والعطاس والتخلص من المناديل بشكل سليم، والبقاء في المنازل قدر الإمكان، والبعد عن التجمعات، وعدم الخروج إلا للضرورة، وتطبيق جميع إجراءات العزل: كل من قدم من خارج المملكة العزل الصحي لمدة 14 يوما.

وجدد التوصية بالقيام بالاستفادة من خدمة التقييم الذاتي عن أعراض الإصابة بفيروس كورونا على التطبيق الذكي (موعد) الذي تقدمه وزارة الصحة لجميع المواطنين والمقيمين.

وواصل التحذير من الشائعات وحثّ الجميع على الرجوع للمصادر الموثوقة وما تعلنه وزارة الصحة، وكل من لديه أعراض أو استفسار أو استشارة نرحب بتواصلهم على الرقم 937 على مدار الساعة.