دراسة: المدخنون أكثر عرضة لمضاعفات «كورونا»

دراسة: المدخنون أكثر عرضة لمضاعفات «كورونا»

الأربعاء ٢٥ / ٠٣ / ٢٠٢٠
قالت وكالة مكافحة الأمراض التابعة للاتحاد الأوروبي، اليوم الأربعاء، نقلا عن دراسات علمية، إن التدخين قد يجعل الناس أكثر عرضة لمضاعفات خطيرة للإصابة بفيروس كورونا، إلا أن البيانات المتاحة لا تزال محدودة.

وفي تقييم تم تحديثه للمخاطر الناجمة عن فيروس كورونا، أدرج المركز الأوربي لمكافحة الأمراض والوقاية منها المدخنين بين من قد يكونون الأكثر عرضة للإصابة بكوفيد-19.

وذكرت الوكالة التابعة للاتحاد الأوروبي في تقريرها، أن من بين الأشخاص الأكثر عرضة لخطر كوفيد-19 المرضى الذين تزيد أعمارهم عن 70 عاما والأشخاص الذين يعانون أوضاعا صحية كامنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو داء السكري أو أمراض القلب والأوعية الدموية. وأضافت أن الرجال أكثر عرضة للإصابة بالمرض من النساء.

ونقلت الوكالة عن دراسة أجراها أطباء صينيون على عينة تشمل 99 مريضا مصابا بفيروس كورونا أن المدخنين الشرهين معرضون أكثر لخطر الوفاة بسبب الفيروس مقارنة بكبار السن.