كرة القدم التونسية تكافح فيروس كورونا

كرة القدم التونسية تكافح فيروس كورونا

السبت ٢١ / ٠٣ / ٢٠٢٠
انضم الاتحاد التونسي لكرة القدم واللاعبون الدوليون والحكام في تونس إلى جهود السلطات الصحية لمكافحة تفشي فيروس كورونا بجمع التبرعات واطلاق اعلانات توعية في ظل تزايد عدد المصابين في البلاد.

وأعلنت تونس حجرا صحيا عاما وطالبت المواطنين بالبقاء في منازلهم ومنع التنقل بين المحافظات الا للضرورة القصوى بعد أن بلغ عدد المصابين بفيروس كورونا 54 شخصا.


وانشأت السلطات التونسية صندوقا لجمع التبرعات لمكافحة تفشي الفيروس في ظل النظام الصحي بالبلاد.

وقال الاتحاد التونسي لكرة القدم "في هذا الظرف الدقيق الذي تمر به تونس بعد تفشي فيروس كورونا قرر لاعبو المنتخب الوطني والحكام الإنخراط في هذا المد الوطني من خلال تبرعهم لصندوق مقاومة الوباء الذي تم إحداثه خصيصا للوقاية من هذا الفيروس ومواجهة إنتشاره."

وأضاف الاتحاد أنه قرر "تزويد 700 عائلة من ضعاف الحال بتونس العاصمة ماديا بجملة من المواد الغذائية الأساسية ومواد التنظيف والسوائل الواقية."

وأطلق لاعبو منتخب تونس أعلانا إرشاديا للوقاية من انتشار الفيروس شارك فيه حارس المرمى أيمن المثلوثي وفخر الدين بن يوسف وطه ياسين الخنيسي والفرجاني ساسي وعلي معلول ومحمد أمين بن عمر وسيف الدين الخاوي ونعيم السليطي.

كما تبرع عدد من اللاعبين بمبالغ مالية لصندوق مكافحة فيروس كورونا وتعهدوا بالتكفل بعدد من العائلات الفقيرة.

والانشطة الرياضية في تونس متوقفة بسبب مخازف من انتشار الفيروس سريع العدوى.

المزيد من المقالات
x