الفوتوغرافي أبو شلوة يحصد جائزة ماريا لويزا الإسبانية

الفوتوغرافي أبو شلوة يحصد جائزة ماريا لويزا الإسبانية

الجمعة ٢٠ / ٠٣ / ٢٠٢٠
فاز الفوتوغرافي السعودي العالمي مفيد أبو شلوة بالمركز الأول في جائزة ماريا لويزا في إسبانيا في نسختها الثلاثين، المتخصصة في تصوير الطبيعة فئة الماكرو.

وقامت لجنة تحكيم المسابقة بتقييم أكثر من 15 ألف صورة، تم تقديمها من قبل 1306 مصورين، من 76 دولة حول العالم، ليتم بعد ذلك اختيار 15 جائزة رئيسية في جميع الفئات، ليتوج فائز واحد فقط بالمركز الأول لكل محور، بينما منح الفائزون ببقية المراكز الممنوحة الأخرى أوسمة شرفية.


وسيتم تكريم الفائزين في حفل سيقام في التاسع من شهر مايو القادم بإسبانيا.

وأبو شلوة هو أحد الفوتوغرافيين المعروفين في المملكة والعالم العربي، وحصل على أكثر من 143 جائزة عالمية في مجال التصوير الفوتوغرافي، كما حصل أيضا على 4 ألقاب عالمية من ضمنها اللقب الأول من ألقاب الجمعية الأمريكية للتصوير الفوتوغرافي، كما حصلت أعماله على 10 ملايين مشاهدة على الموقع العالمي الشهير «يوبيك»، وتم تكريمه آنذاك على أنه من أفضل الفوتوغرافيين في قسم تصوير الماكرو على مستوى العالم.

وعن مكان التقاط الصورة الفائزة يقول أبو شلوة: التقطتها في أحد البساتين الزراعية المحلية بالقطيف في الساعات الأخيرة من منتصف الليل، بحكم أن مجالي وتخصصي العلمي في المقام الأول هو دراسة سلوك بعض الحشرات النافع والضار منها في مختلف البيئات، وثانيا للمجال الفني. وعن المشاركات الأخرى للعمل الفائز أضاف: حصد العمل العديد من الجوائز العالمية، منها المركز الأول في مسابقة 35 الروسية، وأفضل عمل في قسم الطبيعة بمسابقة آفان الدولية بالمملكة.

وعن خططه المستقبلية قال أبو شلوة: تأليف كتاب باللغتين العربية والإنجليزية معتمد من قبل عدد من الجامعات العالمية، وبعض محتوى الكتاب يحمل حصة من الحشرات التي تعيش في بيئتنا الشرقية، كما يحمل أيضا حصة أخرى من الحشرات التي تعيش في البيئة الغربية، إضافة إلى الحصة العلمية.
المزيد من المقالات
x