معزول قادم من ألمانيا: إجراءات المملكة تسبق العالم

معزول قادم من ألمانيا: إجراءات المملكة تسبق العالم

الثلاثاء ١٧ / ٠٣ / ٢٠٢٠
كشف المحجوز في الحجر الصحي محمد المنتاخ، تفاصيل دخوله للحجر بعد قدومه من ألمانيا، التي تُعد من الدول الموبوءة بفيروس كورونا المستجد، موضحا أنه قدم إلى الدمام، يوم 10 مارس، ودخل الحجر بعد إخباره بأهمية الحجر والفحص؛ للتأكد من سلامته، ليذهب بنفسه إلى أقرب مركز صحي، مخبرا أنه للتو كان قد عاد من ألمانيا؛ رغبة منه بمعرفة الإجراءات اللازمة.

وأوضح صاحب الـ28 عاما، أنه حسب تجربته وتنقله، رأى أن المملكة العربية السعودية على أتم الاستعداد لمواجهة الفيروس، مفصلا: «زرت مطارات ميونخ بألمانيا، ومن ثم دبي، وصولا إلى الرياض، ولم أر إجراءات وقائية واحترازية كالتي تقوم بها المملكة»، وأنه بعد العودة إلى النظام، تم التأكد أنه يتوجب الحجر الصحي، سواء في المنزل أو في الأماكن المختصة، ليطلب منه التوجه خلال ساعة لأحد الفنادق، وأخذ كافة المعلومات والبيانات اللازمة.


وعن الاحترازات، أكد المنتاخ أنه كان يرتدي القفازات طوال الوقت، ويستخدم المعقمات والكمامات، متابعا: «لم تظهر علي أي أعراض، ليطلب مني بعدها أخذ قسط من الراحة داخل إحدى غرف الفندق، ومن ثم أخذ عينة لفحصها والتحقق من خلوّي من الفيروس».

وأكمل: «من ثم، تم أخذي لغرفة مخصصة لأخذ العينات، أنا والعديد ممن قدموا من خارج المملكة، وبعد أخذ المسحات، قيل لنا إنه يتوجب علينا الانتظار من 3-4 أيام لحين ظهور النتائج، والتي ولله الحمد تبين أنها سلبية».
المزيد من المقالات
x