الشرقية تترقب أسراب «الدبى» خلال أيام وتستعد لمكافحته

صغير الجراد يظهر بعد تفقيس البيض

الشرقية تترقب أسراب «الدبى» خلال أيام وتستعد لمكافحته

الأربعاء ١٨ / ٠٣ / ٢٠٢٠
كشف مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بالمنطقة الشرقية م.عامر المطيري لـ«اليوم»، أن أجزاء من المنطقة الشرقية على موعد مع ظهور صغار الجراد «الدبى» خلال أيام بعد انتهاء تفقيس البيض الذي وضعته نتيجة تزاوج أعداد هائلة منه طوال الفترة الماضية في المنطقة.

» مجموعات نمل


وأوضح المطيري، أن مجموعات النمل التي انتشرت بعض المقاطع عنها ليست نملاً، مشيراً إلى أن هذا النوع هو «الدبى» صغار الجراد، ويأتي نتيجة عملية التزاوج والتفقيس، مؤكداً أنهم في فرع الوزارة بالمنطقة الشرقية مع مركز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة على أتم الاستعداد لمواجهته ومكافحته.

» فترة تزاوج

وأفاد بأن «الدبى» قد ينشأ هنا في المنطقة، فالأسراب التي داهمت المنطقة خلال الشهر الماضي، إذا قدر لبعضها التزاوج ووضع البيض قبل مكافحته، فمن المتوقع أن تظهر مجاميع «الدبى» في الأيام القادمة.

» بداية ظهور

وقال: نحن نتوقع أن يبدأ ظهورها هذا الأسبوع في الأجزاء الغربية من محافظة الجبيل، وكذلك في الأجزاء الجنوبية من محافظة النعيرية، والأجزاء الشمالية الغربية من محافظة بقيق، وفي مزارع غرب المطار وأجزاء من محافظة الأحساء.

» رش المبيد

الجدير ذكره، أن المنطقة الشرقية كانت على موعد مع أسراب الجراد الهندي قبل شهر، حيث بدأت وزارة البيئة والمياه والزراعة في المنطقة الشرقية في مكافحته بعدد كبير من الفرق، من خلال رش المبيد؛ لحماية المسطحات الخضراء والمزارع.

وقالت الوزارة: إن فرق المكافحة التي يصل عددها إلى 43 فرقة، تتوزع في جميع محافظات المنطقة الشرقية، وقد بدأت أعمالها بالتنسيق مع أمانة المنطقة الشرقية، لمكافحة الجراد داخل النطاق العمراني، بالإضافة إلى مقاومته في المزارع خارج النطاق العمراني.

وصرح المدير العام لمركز مكافحة الجراد والآفات المهاجرة، محمد الشمراني، أن الجراد في المنطقة الشرقية انتقل إلى النطاق العمراني؛ نتيجة لجفاف مناطق التكاثر المحيطة، وعدم ملاءمة البيئة خارج النطاق العمراني للتكاثر.

وكشف الشمراني أن الأحوال الجوية غير المستقرة أثرت على عمليات المكافحة؛ نظرا لطيران الجراد على ارتفاعات عالية.

ودعا الشمراني إلى عدم تناول الجراد؛ نظرا لتسممه بمبيدات الرش، التي قد تسبب تسمما لمن يتناوله.
المزيد من المقالات
x