متوسط ​​العمر لا يقل عن الخطر المرتبط بنمط الحياة

متوسط ​​العمر لا يقل عن الخطر المرتبط بنمط الحياة

الاثنين ١٦ / ٠٣ / ٢٠٢٠
أظهرت نتائج دراسة لعلماء فنلنديين أن متوسط ​​العمر المتوقع لا يقل عن عوامل الخطر التقليدية المرتبطة بنمط الحياة، والعوامل المرتبطة بنوعية حياة الشخص، مثل التوتر النفسي الشديد.

وذكرت مجلة BMJ Open أن الباحثين اكتشفوا أن العوامل الرئيسية المسببة لخفض متوسط طول العمر، هي: التدخين، الذي يخفض متوسط عمر الرجال بمعدل 6.6 سنة، والنساء بمعدل 5.5 سنة، يليه مرض السكري 6.5 سنة للرجال و5.3 سنة للنساء.


وجاء عامل التوتر النفسي بالمرتبة الثالثة، كما بينت النتائج أن الخمول البدني يخفض متوسط عمر الرجال المتوقع بمقدار 2.4 سنة، ولكن هذه العلاقة لم تكتشف عند النساء، وأوضحت النتائج أن تناول الفواكه والخضراوات يؤثر إيجابيا في متوسط طول العمر بنفس المقدار للجنسين.
المزيد من المقالات
x