«كورونا» يواصل حصد قادة نظام الملالي

«كورونا» يواصل حصد قادة نظام الملالي

الثلاثاء ١٧ / ٠٣ / ٢٠٢٠
يواصل فيروس كورونا حصد أرواح الإيرانيين، وسط تكتم السلطات، مع اتخاذها إجراءات صارمة بحق معلني الإصابات أو الوفيات، وفيما أعلن مسؤول صحي أمس، رصد 1053 حالة إصابة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، توفي عضو مجلس خبراء القيادة في إيران هاشم بطحائي فجر الإثنين، بعد إصابته بالفيروس .

» حصد القيادات


وأفاد الموقع الإعلامي لمجلس خبراء القيادة بأن ممثل أهالي طهران في مجلس خبراء القيادة هاشم بطحائي توفي فجر الإثنين، وفقا لما نقلته وكالة «فارس» الإيرانية. تجدر الإشارة إلى أن مجلس خبراء القيادة الإيرانية يعد الهيئة الأساسية في نظام الملالي، حيث عهد إليه الدستور مهمة تعيين وعزل قائد الثورة الإيرانية.

ويتألف المجلس حاليا من 88 عضوا يتم انتخابهم عن طريق اقتراع شعبي مباشر لدورة واحدة مدتها ثماني سنوات، بحيث تمثل كل محافظة بعضو واحد داخل هذا المجلس.

» آلاف الإصابات

وفي السياق، قال مسؤول بوزارة الصحة الإيرانية على تويتر الإثنين: إن عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا في البلاد ارتفع إلى 853 حالة،، وزاد عدد الإصابات إلى 14991، بينما تؤكد المعارضة الإيرانية أن عدد الوفيات زاد عن 4500 حالة. وقال علي رضا وهاب زاده في تغريدة: «سجلنا خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية 1053 حالة إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا و129 حالة وفاة جديدة».

ومن أجل احتواء التفشي، أحد أخطر بؤر انتشار الفيروس خارج الصين، نصح المسؤولون الإيرانيون الناس بالبقاء في منازلهم.

ونقل التلفزيون الرسمي عن الرئيس الإيراني حسن روحاني قوله: «استنادا إلى الأرقام، لقد تجاوزنا ذروة التفشي، لكنني ما زلت أقترح بقاء الناس في منازلهم، وفي حالة الضرورة، أن يراعوا جميع البروتوكولات الصحية». وأصيب عدد من كبار المسؤولين والساسة والأطباء وقادة الحرس الثوري الإيراني بالفيروس، وتوفي عدد منهم.

» قرار ألماني

على صعيد ذي صلة، قالت صحيفة بيلد الألمانية نقلا عن مصادر حكومية: إن وزارة النقل تعتزم وقف الرحلات من إيران والصين بهدف تحجيم انتشار فيروس كورونا.

ويشهد البلدان انتشارا واسعا للفيروس، الذي ينتشر بسرعة أيضا في أوروبا. ورغم محاولة النظام الإيراني التعتيم على العدد الحقيقي لوفيات «كورونا»، إلا أنه اعترف بأن الفيروس أنهك البلاد، في وقت أعلنت منظمة مجاهدي خلق أن العدد المؤكد تجاوز 4500 شخص في 175 مدينة بـ31 محافظة.
المزيد من المقالات
x