«نصر الله» يجبر حكومة لبنان على إسقاط «حالة الطوارئ»

«نصر الله» يجبر حكومة لبنان على إسقاط «حالة الطوارئ»

الثلاثاء ١٧ / ٠٣ / ٢٠٢٠
دخل قرار التعبئة العامة وإعلان حالة الطوارئ الصحية في لبنان حيّز التنفيذ أمس، وخلت الطرقات والشوارع والأحياء من المواطنين الذين مكثوا في منازلهم، فلا مؤسسات، ولا مدارس، أو مصارف، ومحال تجارية، وباتت جميعها مقفلة، باستثناء الصيدليات والسوبر ماركت والأفران.

وبدت الشوارع خالية تحت شعار «خليك بالبيت» ستتم «مواجهة كورونا».


» التعبئة العامة

واستغربت مصادر متابعة لـ«اليوم» «تراجع الحكومة اللبنانية عن إعلان حالة الطوارئ العامة في اللحظة الأخيرة من جلسة مجلس الوزراء»، كاشفة أن «السبب يعود إلى رفض حزب الله خوفا من تسليم البلاد للجيش اللبناني برئاسة العماد جوزيف عون».

وأيضا رفض زعيم الحزب «حسن نصرالله» أن يتم إغلاق مطار رفيق الحريري الدولي فورا، لذلك جرى الاتفاق على أن يتم الإغلاق يوم غد الأربعاء، كما تم الاتفاق على الاكتفاء بإعلان التعبئة العامة فقط، كخطة الحكومة لردع تفشي وباء كورونا.

» تدابير احترازية

وفي هذا السياق، أعلن المدير العام للطيران المدني بمطار رفيق الحريري الدولي في بيروت بالتكليف فادي الحسن وقف جميع الرحلات الجوية التجارية والخاصة من وإلى مطار رفيق الحريري الدولي - بيروت اعتبارا من منتصف ليل الأربعاء‏‏، ضمنا، ويستثنى من ذلك الطائرات العسكرية، وطائرات الإسعاف الجوي، أو تلك التي تعبر الأجواء اللبنانية، وكذلك طائرات الشحن، أو تلك التي تنقل البعثات الدبلوماسية المعتمدة في لبنان، مثل أفراد المنظمات الدولية، وقوات اليونيفيل والأشخاص العاملين لدى الشركات المرتبطة بعمليات الحفر في البلوك رقم 4.

وأفادت مصادر بأن عدد الحالات المثبتة بفيروس كورونا في لبنان، بلغ حتى أمس 109 حالات.
المزيد من المقالات
x