«البساطة» كلمة السر في تصميم منزل العمر

المعماري بامطرف: 8 أخطاء ينبغي تجنبها أثناء البناء

«البساطة» كلمة السر في تصميم منزل العمر

السبت ١٤ / ٠٣ / ٢٠٢٠
وأوضح أنه ينبغي عند تصميم المخططات أن يتم تصميم عرض الأبواب على مساحة 110 سم للفراغات الأساسية، و90 سم لأبواب الخدمات، مثل: غرفة مستودع الغسيل، ودورة المياه، ويجب مراعاة سهولة الحركة، كما أن كثرة عدد الممرات في المنزل تستهلك مساحة كبيرة، إضافة إلى زيادة تكلفة البناء، ناصحًا بتقليل عدد الممرات بحسب الحاجة.

» أبواب كثيرة


وأضاف أنه عند التعمق في المخطط غير المدروس بشكل كافٍ، يلحظ أن هناك عددًا كبيرًا من الأبواب التي لا حاجة لها، موضحًا أنه دومًا يصبح هناك تعارض بين فتح الأبواب، وقد يؤثر ذلك على الحركة والتكلفة المادية للبناء، فلكل باب إضافي تكلفة إضافية.

» جدران وفواصل

وذكر أن كثرة عدد الجدران والفواصل بين الغرف تختلف بحسب نسبة الخصوصية بين الفرد والآخر، ولكن لا بد أن يكون التصميم مدروسًا وبأقل عدد من الجدران، فمن الناحية الجمالية، كلما قل عدد الجدران بالمنزل أعطى للناظر مساحة، واتساعًا أكبر لمساحة المنزل.

» خامات متعددة

وأشار إلى أنه كلما زاد عدد الخامات المختارة في البناء من مواد الرخام، السيراميك أو البرسلان وغيرها، فذلك يزيد من عدد الموردين ومن هدر المواد الزائدة عن الحاجة، إن لم يكن أمرًا مدروسًا بشكل جيد وكافٍ، وقد يؤثر من الناحية الجمالية للمنزل، وأن المساحة المناسبة لعرض الدرج هي 120 سم؛ لتسهيل حركة الأشخاص عليه ولزيادة مرونة حركة الأشخاص في صعود ونزول الدرج، وعند استخدام أكثر من شخص له في الوقت نفسه، وحتى نقل الأثاث وغيره من المواد الأخرى بين الأدوار بسهولة.

» الزاوية الحادة

وبالنسبة للزاوية الحادة، فالبعض يضع الدرج المثلث في موقع الراحة لزيادة ارتفاع السقف، ولكنها تعيق الحركة في حال تم استخدام الدرج بشكل مستمر، وغالبًا نجدها مستخدمة في الفنادق بسبب ارتفاع الأسقف لإثراء المنظر الجمالي للفندق، ولكن لو نلاحظ من الجهة العملية فسوف نجد أنه يتم استخدام المصاعد في الفنادق بشكل مستمر أكثر من استخدام الدرج، بالإضافة إلى أن زيادة مساحة عرض الدرج سيكون لها تأثير على زيادة التكلفة المادية لعملية البناء، حيث إن المقياس المعتمد لمساحة الدرج هو 120 سم، فبزيادة تلك المساحة عن 120 سم سوف يتم استخدام لوح من الرخام وبالتالي تزيد تكلفة البناء.

» دورة المياه

ويرى بامطرف أن المساحة المناسبة لعرض دورة المياه لا تقل عن 160 سم، والسبب أن عرض مغسلة اليدين يتراوح في الغالب بين 50 - 60 سم، وعرض باب دورة المياه عادة يكون 90 سم، ليصبح لدينا حركة ما يقارب المتر بالعرض أيضًا، وأن تكون السباكة على خط واحد لسهولة حركة الصرف.

» ‏الإضاءة الطبيعية

وأوضح أن الإضاءة لها فلسفة عميقة وعلم منفصل، فكل فراغ في البيت بحاجة إلى إضاءة تتجدد من خلالها الحيوية لأهل البيت، وتقتل الجراثيم وغيرها من الأمور الأخرى المفيدة، قائلًا: ولو نلاحظ مثلًا بعض غرف الانتظار وغيرها تكون الغرفة غير مريحة للجلوس والانتظار فيها، وذلك يكون بناء على أسباب مختلفة تندرج تحتها الإضاءة كواحدة من تلك الأسباب، ولا ننسى أن الإضاءة لها دور كبير على السلوك، وتؤثر بشكل كبير على مزاج الأشخاص أيضًا.

» نقاط أساسية

‏واختتم حديثه قائلًا: تعتبر النقاط المذكورة أعلاه من أهم النقاط الأساسية التي يجب التأني والتركيز فيها جيدًا بالرغم من بساطتها، فهي ستؤثر تأثيرًا كبيرًا بعد انتهاء عملية البناء وسيصعب تغييرها لاحقًا، لذا يجب التركيز عليها جيدًا قبل البدء بعملية البناء، كما أن صعوبة التصميم تكمن في البساطة، وليس العكس.

المزيد من المقالات
x