حملات مكثفة لتنظيف واجهة القطيف البحرية

حملات مكثفة لتنظيف واجهة القطيف البحرية

الاحد ١٥ / ٠٣ / ٢٠٢٠
أكد رئيس بلدية محافظة القطيف م.محمد الحسيني حرص البلدية على تنفيذ حملات لتنظيف الواجهة البحرية خلال الفترة الماضية ضمن حملة معالجة التشوه البصري، التي أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية، بالتعاون مع الأمانات والبلديات بالمملكة كافة.

وأضاف: إن بلدية المحافظة والبلديات التابعة لها تبذل كل جهودها وإمكاناتها؛ حرصا على سلامة المواطنين والمقيمين من خلال استنفار جميع طاقاتها البشرية والآلية في الحملات، مشيرا إلى أن عمال مقاولي النظافة يعملون على تنظيف المخلفات والنفايات التي يتركها الزوار في الكورنيش يوميا.


وكان عدد من المواطنين قد أكدوا تضررهم من وجود كميات من النفايات على الشاطئ، مطالبين بتكثيف الوعي لحماية البيئة من النفايات.

وأشاد عبدالله الصادق بجهود البلدية، مشيرا إلى أنها ليست خافية على الجميع، إذ تعمد البلدية لتوزيع عمالة تعمل لساعات طويلة في إزالة آثار المرتادين، مبينا أن تلك العمالة تبذل جهودا كبيرة في التخلص من النفايات سواء في اليابسة أو في البحر، مشددا على ضرورة زرع ثقافة المسؤولية بين المجتمع؛ باعتبارها إحدى الوسائل لتنظيف البيئة البحرية من النفايات الطافية على مياه البحر.
المزيد من المقالات
x