تطهير للمواقع العامة بالظهران.. وفرق خاصة لرش سكن العمالة

تطهير للمواقع العامة بالظهران.. وفرق خاصة لرش سكن العمالة

الاحد ١٥ / ٠٣ / ٢٠٢٠
كشفت بلدية الظهران عن أبرز جهودها في مشروع النظافة، الرامية لمواجهة فيروس «كورونا»، متضمنة أعمال التطهير والنظافة.

وذكر رئيس بلدية الظهران م.محمد الجاسم أن البلدية وضعت عددا من المحاور الهامة التي تعمل عليها في خطة النظافة، التي بدأت في تنفيذها، والتي تتضمن عمال النظافة والأماكن والمتنزهات العامة وغسل وتطهير الأرصفة وحاويات النفايات.


وأشار إلى أنه تم عمل ندوات توعوية للعمال، توضح كيفية تجنب الإصابة والوقاية من فيروس «كورونا»، إضافة إلى توزيع كمامات وقفازات طبية على العمالة؛ لتجنب الإصابة، فيما تم تركيب أجهزة تعقيم اليدين بجوار كل غرف العمال وفي أماكن سكنهم، وكذلك تم تشكيل فرق خاصة لرش سكن العمال والمتضمن المسجد والمطبخ ودورات المياه بالمطهرات غير الضارة على صحة الإنسان، وذلك بشكل متواصل. ولفت إلى أنه تم غسل وتنظيف وتطهير الأماكن العامة مثل: دورات المياه، المتنزهات العامة والمجسمات بمطهرات خاصة؛ حفاظا على الصحة العامة.

وشدد على أن هذه الأعمال تأتي ضمن الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها البلدية، مؤخرا؛ لمواجهة فيروس «كورونا»، إضافة إلى خطة النظافة الشاملة التي يتم تنفيذها حاليا في مدينة الظهران.

وأكد على أن هذه الإجراءات تأتي من أجل سلامة وحماية عمال النظافة ومرتادي الأماكن والمتنزهات العامة، وذلك وفق إرشادات وزارة الصحة وتعليمات وزارة الشؤون البلدية والقروية؛ للتأكيد على النظافة واتخاذ التدابير الوقائية والتوعية المستمرة، من خلال تعزيز أعمال النظافة في دورات المياه بالحدائق والمتنزهات ومضامير المشاة، باستخدام منتجات آمنة معتمدة تضمن أعلى مستويات التعقيم دون التأثير على صحة الإنسان.
المزيد من المقالات
x