أجواء مغبرة بالشرقية وممطرة في أجزائها الشمالية

أجواء مغبرة بالشرقية وممطرة في أجزائها الشمالية

يشتد تأثير حالة عدم الاستقرار الجوي اليوم، وتشير التوقعات إلى أن أجواء الشرقية تكون مغبرة وخاصة شمال المنطقة حيث تزداد سرعة الرياح إلى أكثر من خمسين كيلومترا في الساعة، ما يؤدي إلى شبه انعدام في الرؤية الأفقية، وتتهيأ فرص هطول الأمطار اعتبارا من اليوم، فيما تستمر درجة الحرارة في حواضر الدمام، بالثلاثينات نهارا حتى يوم الإثنين المقبل، ومن المحتمل أن تتراجع بين وقت وآخر، اعتمادا على مدى تغير اتجاه الرياح الجنوبية وانخفاض نسب الرطوبة.

كما يتعرض طقس المملكة لامتداد جبهة هوائية باردة، مندفعة من الأراضي المصرية، التي تعصف بها رياح الخماسين خلال هذه الفترة، وبدأ تأثير الحالة أمس على الشمال الغربي، مع نشاط الرياح العنيفة المثيرة للغبار إضافة إلى هطول أمطار متفرقة، ومتوقع أن تؤثر على أجزاء واسعة في نهاية هذا الأسبوع، الذي يشمل المناطق الوسطى والشرقية والغربية.

وبحسب أستاذ المناخ بقسم الجغرافيا في جامعة القصيم ومؤسس ورئيس لجنة تسمية الحالات المناخية المميزة في المملكة د. عبدالله المسند: تتجدد رياح الخماسين عادة بفصل الربيع (مارس - يونيو)، وسميت بذلك لأن فترة ظهورها ونشاطها يقع في حدود 50 يوما تقريبا، فتنشط في يوم أو يومين في الأسبوع، وهي مصرية النشأة والتسمية، ويرجع سبب هبوب رياح الخماسين الجنوبية والجنوبية الشرقية، إلى مرور منخفضات البحر المتوسط عبر البحر المتوسط، حيث يعد المنخفض الجوي منطقة تخلخل للهواء، الذي يستدعي جلب الرياح المغذية للمركز من المناطق المحيطة، وعليه تتحرك الرياح باتجاه مركز المنخفض عكس عقارب الساعة، وتأثيرها يكون على كل من مصر ودول الشام عامة، وهي رياح دافئة وجافة، وأحيانا مثيرة للغبار لا سيما إذا كان المنخفض الجوي عميقا.

وفي سياق متصل توقعت هيئة الأرصاد وحماية البيئة، أن يستمر نشاط الرياح السطحية اليوم الجمعة، على طول الساحل الغربي للبحر الأحمر، ويمتد تأثيرها إلى الأجزاء الداخلية من مناطق مكة المكرمة، المدينة المنورة، تبوك، الجوف، حائل، القصيم، الحدود الشمالية والرياض وكذلك على الأجزاء الشمالية من المنطقة الشرقية، ومنطقة نجران والأجزاء الشرقية من المرتفعات الجنوبية الغربية، وتصل سرعتها إلى 55 كيلومترا أحيانا، وتثير الأتربة والغبار فتنخفض الرؤية الأفقية في بعض المواقع، كما تهطل أمطار رعدية بمشيئة الله، تكون من متوسطة إلى غزيرة، وذلك على مناطق تبوك، الجوف، الحدود الشمالية، وحائل، وأجزاء من مناطق المدينة المنورة، مكة المكرمة والقصيم وشمال المنطقة الشرقية.