غلط يا ناس تصحوني وأنا نايم !!

غلط يا ناس تصحوني وأنا نايم !!

عندما شاهدت الإجراءات الوقائية والاحترازية التي اتخذتها وزارة الرياضة، بمنع الجماهير الرياضية من الحضور للملاعب السعودية لفت انتباهي السكون الحاصل في معظم الشركات الرياضية، والتي من المفترض أن تشارك بفاعلية أكبر في دعم هذا القرار.

هل أصبحت شركاتنا الوطنية متحيزة أكثر لمنهجية الربحية؟ أو لم تعد الثقافة الاجتماعية تدرس في المناهج الاقتصادية؟..


مثل هذه الشركات التي لا تظهر إلا في الاحتفالات والمناسبات لا تستحق أن يكون لها منبر في الاحداث الرياضية؛ لأن المسؤولية الاجتماعية أهم بكثير من صنع الفعاليات والبرامج المتنوعة.

كنت أتمنى أن أجد تفاعلا أكبر من بعض هذه الشركات، ولو بالقليل على سبيل المثال توزيع الكمامات والقفازات والمعقمات أو حتى إرسال رسائل تثقيفية عن فيروس كورونا وطرق التعامل معه.

حقيقة ما تقدمه المملكة في مواجهة التحديات أمر ليس بالسهل، فتكاتف الجهود أمر مطلوب؛ لتجاوز هذه المرحلة بإذن الله، ولأن الأمر يستدعي أن نكون كذلك تجاه ديننا ووطننا.

وقفة في الظلام: قال -صلى الله عليه وسلم-: (المؤمن للمؤمن كالبنيان يشد بعضه بعضا، وشبك بين أصابعه).
المزيد من المقالات
x