اغتيال نشطاء في الحراك العراقي

اغتيال نشطاء في الحراك العراقي

الخميس ١٢ / ٠٣ / ٢٠٢٠
اغتال مسلحون مجهولون ناشطًا مدنيًا ومحاميًا أمس، في مدينة العمارة مركز محافظة ميسان بجنوب العراق.

وأفاد مصدر أمني محلي أن مسلحين مجهولون أطلقوا النار على الناشط عبدالقدوس قاسم، والمحامي كرار عادل أثناء مرورهما بسيارتهما في منطقة الحي الصناعي بمدينة العمارة، مما أدى إلى مقتلهما في الحال، فيما لاذ الجناة بالفرار.


وتابع المصدر: سارعت قوة أمنية إلى إغلاق مكان الحادث، وفتحت تحقيقًا في ملابساته، كما نقلت جثتي القتيلين إلى الطب العدلي.

إلى ذلك، أفاد بيان من إدارة مدينة كربلاء الأربعاء أن العراق ألغى إقامة صلاة الجمعة في المدينة هذا الأسبوع؛ بسبب المخاوف من فيروس كورونا.

وتجذب كربلاء، مثل مدينة النجف المجاورة، زوارا شيعة من داخل العراق وخارجه، وتم إلغاء إقامة صلاة الجمعة الماضية بالمدينة.

وأعلنت هيئة المنافذ الحدودية في العراق الأربعاء إغلاق الحدود البرية للبلاد مع إيران والكويت، بعد منتصف الشهر الجاري، في إطار الإجراءات الاحترازية؛ للحد من انتشار فيروس كورونا.

وقال بيان للهيئة: إن الهيئة في إطار الإجراءات التي اتخذتها السلطات العراقية لحماية المواطنين من خطر تفشي فيروس كورونا من «خلال الإجراءات الوقائية المتخذة من قبل هيئة المنافذ الحدودية السماح لدخول العراقيين الوافدين، عبر المنافذ كافة لغاية 15 مارس الجاري، وبعده ستغلق المنافذ الحدودية البرية كافة مع الجارتين إيران والكويت».

وأضاف البيان: «ستكون منافذ مطار بغداد والبصرة النجف وأربيل هي الجهة الوحيدة للعودة ودخول العراق».
المزيد من المقالات
x