أمريكا تتنازل عن الحد الأدنى من الرحلات الجوية بسبب كورونا

أمريكا تتنازل عن الحد الأدنى من الرحلات الجوية بسبب كورونا

الأربعاء ١١ / ٠٣ / ٢٠٢٠
أعلنت إدارة الطيران الفيدرالية الأمريكية اليوم أنها ستتنازل مؤقتا عن متطلبات الحد الأدنى من الرحلات الجوية في المطارات الأمريكية حتى 31 مايو لمساعدة خطوط الطيران التي تواجه انخفاضاً حاداً في الطلب على السفر بسبب انتشار فيروس كورونا.

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية: إنها ستتنازل عن متطلبات شركات الطيران الأمريكية والأجنبية على حد سواء، متوقعةً أن تتلقى شركات النقل الأمريكية معاملة مماثلة من قبل السلطات الأجنبية.


ويشمل الإجراء الجديد مطارات جي إف كيه، ولا غوارديا بنيويورك، ومطار رونالد ريغان في واشنطن.

وتتواصل تداعيات السفر السلبية الناجمة عن أزمة فيروس كورونا بعد أن أعلنت عدة شركات طيران عن خفض رحلاتها الجوية، وتجميد التوظيف، وخفض الإنفاق والأجور التنفيذية، وغيرها من الإجراءات التي أعلنت خلال مؤتمر للطيران في وول ستريت أمس الثلاثاء.

وقال رئيس خطوط طيران يونايتد إن شركة النقل الجوي سكوت كيربي : إن حجوزات التذاكر الجديدة انخفضت بنسبة 25 في المئة بالنسبة للرحلات الجوية الأمريكية، و 50 في المئة لأوروبا، و 70 في المئة لرحلات آسيا والمحيط الهادئ، مشيراً إلى أن الضرر يتضاعف بسبب الزيادة في إلغاء الرحلات الجوية.
المزيد من المقالات
x