عاجل

"الشورى" يوافق على هيكل تأشيرات الزيارة والحج والمرور

"الشورى" يوافق على هيكل تأشيرات الزيارة والحج والمرور

الأربعاء ١١ / ٠٣ / ٢٠٢٠
وافق مجلس الشورى على هيكل تأشيرات الزيارة والحج والمرور المعاد إلى المجلس استناداً للمادة 17 من نظام المجلس .

جاء ذلك في قرار اتخذه المجلس خلال جلسته العادية الثلاثين من أعمال السنة الرابعة للدورة السابعة التي عقدها اليوم الأربعاء برئاسة مساعد رئيس مجلس الشورى الدكتور يحيى بن عبد الله الصمعان.


واتخذ المجلس قراره بعد أن استمع إلى تقرير لجنة الشؤون الأمنية بشأن التباين بين المجلس والحكومة تجاه إعادة موضوع تأشيرات الزيارة والحج الصادر بشأنها المرسوم الملكي رقم (م/2)

وتاريخ 15 / 1 / 1441هـ , الذي تلاه رئيس اللجنة اللواء طيار ركن علي عسيري , وذلك بحضور وزير الدولة عضو مجلس الوزراء لشؤون مجلس الشورى الدكتور محمد بن فيصل أبو ساق.

وفي قرار آخر اتخذه خلال الجلسة طالب مجلس الشورى هيئة المساحة الجيولوجية السعودية وبالتنسيق مع وزارة البيئة والمياه والزراعة , بإجراء دراسة لتقييم الوضع المائي الحالي للمياه الجوفية , وبناء قواعد بيانات خاصة بالموارد المائية , وتحديث البيانات بشكل دوري ومستمر .

واتخذ المجلس قراره بعد أن اطلع على وجهة نظر لجنة المياه والزراعة والبيئة بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم التي أبدوها تجاه التقرير السنوي لهيئة المساحة الجيولوجية السعودية للعام المالي 1439/1440هـ , في جلسة سابقة قدمها رئيس اللجنة الدكتور سعود الرويلي .

ودعا المجلس في قراره الهيئة إلى وضع خطة لاستقطاب الكوادر الوطنية من الفنيين والباحثين والخبراء في مجالات التعدين والزلازل والبراكين والمياه الجوفية وغيرها من المجالات التي تقع ضمن اختصاص الهيئة .

بعد ذلك انتقل المجلس إلى مناقشة تقرير اللجنة الصحية بشأن التقرير السنوي لوزارة الصحة للعام المالي 1439 / 1440هـ , تلاه رئيس اللجنة الدكتور عبدالله العتيبي .

وطالبت اللجنة في توصياتها وفقاً لتقريرها المرفوع إلى المجلس وزارة الصحة بالإسراع في إصلاح البنية التحتية للمستشفيات , لتتمكن من المنافسة لاحقاً في ظل مشروع التحول الصحي القادم.

ودعت اللجنة الوزارة إلى وضع خطة تدريبية شاملة لرفع كفاءة الممارسين الصحيين في التخصصات التمريضية والفنية , وتوفير الدعم اللازم لذلك .

كما دعت اللجنة وزارة الصحة إلى التنسيق مع الجهات ذات العلاقة , لتمديد عقد التدريب لمدة عام للأطباء المنخرطين في التدريب في شهادة الاختصاص السعودية لتمكينهم من إيجاد الوظيفة بعد انتهاء التدريب .

وطالبت اللجنة في توصياتها الوزارة بتوفير الخدمات الصحية المساندة في تخصصات العلوم الطبية التطبيقية في مراكز الرعاية الصحية الأولية .

وبعد طرح تقرير اللجنة وتوصياتها للنقاش أشادت إحدى عضوات المجلس بدور وزارة الصحة في التوعية عن فايروس كورونا وسبل الوقاية منه عبر وسائل التواصل الاجتماعي ، وطالبت بتكثيف حملتها الإعلامية عبر الوسائل التقليدية بسبب وجود مواطنين في مناطق المملكة المختلفة من غير مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي الجديد.

بدوره طالب أحد الأعضاء بأن تراعي وزارة الصحة عدد الأسرة في المستشفيات بالنسبة لعدد السكان مراعية بذلك المعايير الصحية العالمية , فيما تساءلت إحدى العضوات بدورها عمّا تم عمله

من قبل وزارة الصحة فيما يخص مشروع الملف الصحي الموحد.

من جهتها أشادت إحدى العضوات بدعم المملكة لمنظمة الصحة العالمية , كما نوهت بدور وزارة الصحة في التصدي لفايروس كورونا ومواجهته ، وطالبت في الوقت نفسه بمساندة الطلبة السعوديين الخريجين من جامعات وكليات طب معتمدة من قبل التعليم العالي في منحهم الامتياز وحق التدريب دون رسوم ومنحهم المكافأة.

كما أشاد أحد الأعضاء بالجهود التي تبذلها وزارة الصحة في التوعية والمكافحة لمنع انتشار فايروس كورونا ، وطالب بمراجعة رواتب الأطباء السعوديين بما يتناسب مع تخصصاتهم وخبراتهم في ضوء الرواتب العالية التي يتقاضاها الأطباء في بعض الدول الأخرى.

وفي نهاية المناقشة طلب رئيس اللجنة منح اللجنة مزيداً من الوقت لدراسة ما طرحه الأعضاء من آراء ومقترحات والعودة بوجهة نظرها إلى المجلس في جلسة لاحقة .

وكان مجلس الشورى قد وافق في مستهل الجلسة على مشروع اتفاق إطاري للتعاون في مجال الاستخدامات السلمية للطاقة النووية بين حكومة المملكة وحكـومة دولة الإمارات العربية المتحدة الموقع فـي مدينة أبو ظبي بتاريخ 30 / 3 / 1441هـ , الموافق 27 / 11 / 2019م , وذلك بعد أن استمع المجلس إلى تقرير لجنة الاقتصاد والطاقة بشأن مشروع الاتفاق , تلاه رئيس اللجنة الدكتور فيصل آل فاضل .

كما وافق المجلس على مشروع مذكرة تفاهم بين كل من الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة والمنظمة المركزية للسيطرة القياسية للأدوية التابعة لوزارة الصحة

ورعاية الأسرة في جمهورية الهند بشأن التعاون في مجال تنظيم المنتجات الطبية الموقع فـي مدينة الرياض بتاريخ 1 / 3 / 1441هـ , الموافق 29 / 10 / 2019م , وذلك بعد أن استمع المجلس إلى تقرير اللجنة الصحية بشأن مشروع المذكرة, تلاه رئيس اللجنة الدكتور عبدالله العتيبي.
المزيد من المقالات
x