«مولان» و«بوند» ضحايا «كوفيد - 19»

«مولان» و«بوند» ضحايا «كوفيد - 19»

الثلاثاء ١٠ / ٠٣ / ٢٠٢٠
نظمت شركة والت ديزني العرض الأول لفيلم الحركة «مولان» أمس الأول الإثنين؛ تمهيدا لطرحه بدور السينما في 27 مارس الجاري، رغم أن انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19» سيبقيه بعيدا عن الصين، ثاني أكبر سوق للأفلام السينمائية، لأجل غير مسمى.

كما أجل منتجو فيلم جيمس بوند الجديد «نو تايم تو داي» أو «لا وقت للموت» طرحه من أبريل إلى نوفمبر بسبب الفيروس القاتل.


ويراقب التنفيذيون في شركات الإنتاج عن كثب انتشار فيروس كورونا وجدول مواعيد الأفلام القادمة.

ومن المقرر أن ينطلق موسم الصيف السينمائي المزدحم في الأول من مايو المقبل.

وإذا أبقى فيروس كورونا الناس بالمنازل، أو أدى لإغلاق المزيد من دور السينما فسيهدد ذلك عائدات الأفلام، خلال أكثر مواسم هوليوود ربحا.

وأغلقت دور السينما أبوابها في أنحاء الصين وإيطاليا، وأجزاء من فرنسا.
المزيد من المقالات
x