أمير الشرقية: يؤكد أهمية تطوير القدرات البشرية

أمير الشرقية: يؤكد أهمية تطوير القدرات البشرية

الاثنين ٠٩ / ٠٣ / ٢٠٢٠
أكد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية -يحفظه الله-، أهمية العمل على معرفة الاحتياج التدريبي للجهات الحكومية، ومواكبة مستجدات العمل العام، عبر عقد ورش العمل والاستبانات المختلفة، والحرص على مواكبة أساليب التطوير المتقدمة، والاستفادة من التجارب الإقليمية والعالمية في تطوير العنصر البشري عبر عمل مؤسسي متقن ومنظم، وتمكين العاملين في القطاع العام من التعامل معها وتأهيله.

ونوه أمير المنطقة الشرقية، خلال استقباله بمكتب سموه بديوان الإمارة أمس مدير معهد الإدارة العامة بالمنطقة د. محمد باجنيد وعددا من منسوبي المعهد بالمنطقة، بما تضمنته رؤية المملكة 2030 من حرص على استثمار الطاقات وتطوير القدرات لرأس المال البشري في المملكة عبر البرامج التدريبية والتأهيلية التي توفرها الجهات المعنية بذلك، ومنها معهد الإدارة العامة بما يملكه من خبرات وعناصر مؤهلة في الجانب البشري، مؤكدا سموه أهمية الحرص على العمل المؤسسي، ومواكبة مستجدات الأنظمة، وتعريف الجهات الحكومية بها، متمنيا سموه للمعهد والعاملين فيه التوفيق والسداد.


من جهته، عبر مدير المعهد د. محمد باجنيد، عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على دعمه المستمر والمتواصل لأنشطة المعهد، وحرص سموه أن يكون المعهد مشاركا فاعلا في التنمية ومركزا للفكر والتأهيل في المنطقة.
المزيد من المقالات
x