صحية المنطقة الشرقية لا حالات في غرف العناية المركزة

صحية المنطقة الشرقية لا حالات في غرف العناية المركزة

الاثنين ٠٩ / ٠٣ / ٢٠٢٠
أكدت المديرية العامة للشؤون الصحية في المنطقة الشرقية، عدم وجود حالات مصابة بفيروس «كورونا» في غرف العناية المركزة، بل جميعها في العزل.

وأوضح مدير عام الشؤون الصحية في المنطقة الشرقية د. إبراهيم العريفي، أن الحالات المصابة جميعها مستقرة، وليس هناك ما يستدعي دخولهم غرف العناية المركزة، ولكن جميعهم معزولون في غرف مخصصة لذلك.


وأضاف أنه تم تطبيق الحجر الصحي لمحافظة القطيف، بسبب زيادة الحالات بالمحافظة؛ وذلك لمنع تفشي ذلك المرض، مبينًا أن الوزارة، ممثلة بالشؤون الصحية، تعقد اجتماعات يومية، من خلال غرفة القيادة والتحكم؛ لمناقشة حالات المشتبه بهم، أما بشأن المخالطين، فثبتت سلبية عيناتهم جميعًا.

وكشف د. العريفي أن كافة المتواجدين في الحجر الصحي، تُؤخذ منهم عينات، فإذا كانت موجبة، يتم نقلهم إلى المستشفى؛ للعزل، وإذا كانت سلبية، فيبقى المصاب في الحجر، لحين انتهاء فترة حضانته للفيروس.

وأوضحت المديرية أن عدد المحاجر الصحية المجهزة بالمنطقة الشرقية، اثنان في الدمام، والخبر، يحظى من خلالهما المصاب برعاية صحية وخدمية وإقامة عالية المستوى متوافرة فيها كل الاحتياجات.

وأشارت صحة الشرقية إلى أن الهدف من المحاجر، عزل الشخص الذي احتك بحالة موجبة «مصاب بالفيروس» من خارج أو داخل المملكة، أو احتك بحالة مشتبه بها، ويبقى في الحجر لـ14 يومًا، وإذا ثبتت سلامته، يغادر.

وبينت أن هناك حالات أخف قادمة من دول حددتها منظمة الصحة العالمية، وهي مصر، ولبنان، وكوريا، وإيطاليا، تُعزل منزليًا.
المزيد من المقالات
x