«الطاقة الذرية»: على طهران فتح مواقعها النووية فورا

عدد ضحايا كورونا في إيران يتجاوز 2300

«الطاقة الذرية»: على طهران فتح مواقعها النووية فورا

الثلاثاء ١٠ / ٠٣ / ٢٠٢٠
» النظام يعرقل

دعا رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل جروسي، أمس الإثنين، إلى ضرورة توقف إيران عن عرقلة تفتيش ثلاثة مواقع نووية محتملة.


من جانب آخر، أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، الإثنين، ارتفاع عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا في البلاد، إلى 237 حالة، بعد تسجيل 43 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية.

» تفتيش المواقع

وقال رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية، في اجتماع لمجلس المحافظين في فيينا: «أدعو إيران إلى التعاون الفوري والكامل مع الوكالة، من خلال توفير إمكانية الوصول الفوري إلى المواقع المحددة من جانب الوكالة».

وكان جروسي قد ذكر الشهر الماضي أن إيران ترفض الإجابة عن أسئلة حول ثلاثة مواقع، ربما تكون قد استخدمت فيها المواد النووية أو خزنتها في السابق، قبل أن يبرم نظام طهران اتفاقه النووي مع القوى الكبرى عام 2015. وأكد جروسي: أنه بدون تعاون إيران، سوف تجد الوكالة الدولية للطاقة الذرية صعوبة في تأكيد ما إذا كانت طهران قد أعلنت عن جميع المواد النووية لديها.

» كورونا يتفشى

من جهة أخرى، صرح رئيس مركز العلاقات العامة والإعلام بوزارة الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني كيانوش جهانبور، بأن عدد الإصابات ارتفع إلى 7161 بعد تسجيل 595 إصابة جديدة.

وفي السياق، أعلنت المعارضة الإيرانية أمس، أن عدد الوفيات بفيروس كورونا، وصل إلى 2300 حالة وفاة.

وأوضحت منظمة مجاهدي خلق: أن عدد الضحايا في 115 مدينة بـ 30 محافظة تجاوز 2300 شخص.

وأبانت أن الـ 24 ساعة الماضية توفي فيها أكثر من 300 من المواطنين في طهران وزاهدان، وكنبد، وقم، وآبادان، وساوه، وورامين، وقرجك، وشهرري، وكاشان، وأصفهان، ورشت، وهشتبر، ورضوان شهر، وآستانه، ومشهد، وكاشمر، وبيرجند، وساري، وقائم شهر، وبابُل.

» إطلاق سجناء

إلى ذلك، أعلنت سلطات النظام الإيراني، الإفراج عن 70 ألف سجين بسبب فيروس كورونا.

وصرح رئيس السلطة القضائية في إيران إبراهيم رئيسي، أمس الإثنين، بأنه تم الإفراج عن نحو 70 ألف سجين بسبب تفشي فيروس كورونا في البلاد.

ونقل موقع ميزان الإخباري التابع للسلطة القضائية عن رئيسي القول: «الإفراج عن السجناء سيستمر ما دام لا يمثل خطرا على الأمن في المجتمع».

ولم يحدد رئيسي ما إذا كان سيتم إعادة هؤلاء السجناء إلى السجن.

» جملة الأكاذيب

وأكدت المعارضة الإيرانية: أن استمرار نظام الملالي في اخفاء الحقائق وإطلاق مسؤوليه تصريحات متناقضة، يفاقم من الكارثة.

وأفاد ممثل وزير الصحة في كيلان، محمد حسين قرباني، في تقرير سري لمكتب خامنئي، بأن عدد المتوفين في المحافظة، بلغ 408 بحلول يوم الأحد، بينهم 6 أطباء. وأعلن في مؤتمر صحفي بعد ظهر أمس، أن عدد المتوفين في كيلان 200 شخص، بينما كان نائب وزير الصحة قد قال في وقت سابق، إن عدد المتوفين في جميع أنحاء البلاد 194 شخصا.
المزيد من المقالات
x