10 أهداف لـ«السنوزلين» تخدم 60 من ذوي الإعاقة

10 أهداف لـ«السنوزلين» تخدم 60 من ذوي الإعاقة

اعتمدت إدارة التربية الخاصة - معهد التربية الفكرية -، التابعة للإدارة العامة للتعليم بمنطقة مكة المكرمة، توفير تقنية البيئة متعددة الحواس «السنوزلين»، لمستفيديها من الطلاب ذوي الإعاقة الذهنية وتعدد العوق، البالغين 60 طالبًا، وتُعد هذه التقنية من التقنيات الحديثة التي انتشرت خلال السنوات القليلة الماضية على نطاق واسع في مختلف دول العالم.

ويستهدف استخدام البيئة متعددة الحواس، توفير بيئة محفزة من خلال تطوير الحواس المختلفة للفرد، وتطوير العلاقات الاجتماعية، وتنمية مهارات الإدراك الحسي، وتوفير بيئة مثيرة للاهتمام تُشجع الأفراد على استكشاف بيئتهم، وتطوير التآزر الحركي والبصري، وتطوير وعي الفرد لعمليتي السبب والنتيجة، والمساهمة في تطوير مهارات الاتصال، وزيادة الاستقلالية، وتوفير أنشطة ترفيهية ممتعة، وتوفير بيئة آمنة تساعد الفرد على الاسترخاء الذهني والبدني. وتُعرف البيئة متعددة الحواس بأنها عبارة عن غرفة مجهزة بشكل خاص، تحاكي البيئات الطبيعية المختلفة، ويتم التحكم بالأدوات والأجهزة المتوافرة بها، كي تحفز الحواس المختلفة للفرد، من حيث النظر، والسمع، واللمس، والتذوق، والشم، وتمكنه من استشعار الأحاسيس العميقة أثناء استكشافه لبيئته.
المزيد من المقالات
x