إلغاء مواعيد مستشفى صفوى وإيقاف عمليات بمركزي القطيف

إلغاء مواعيد مستشفى صفوى وإيقاف عمليات بمركزي القطيف

الخميس ٠٥ / ٠٣ / ٢٠٢٠
أكدت مصادر أن إدارة مستشفى القطيف المركزي اتخذت العديد من الإجراءات الاحترازية؛ لمنع انتشار فيروس كورونا، منها إيقاف بعض العمليات الجراحية مثل عمليات اللوز وبعض العمليات الأخرى، كما شملت الإجراءات الاحترازية إيقاف كافة الفعاليات حتى إشعار آخر، بهدف حماية الجميع من الإصابة بفيروس كورونا.

ولفتت إلى أن المستشفى استقبل الحالة الأولى وهي الآن مستقرة تماما، إذ لم تسجل أية ملاحظات غير عادية خلال الساعات الماضية، متوقعة خروج صاحبها في غضون الأسبوع القادم، بعد مضي نحو 7 أيام على تواجده في حجرة العزل تقريبا، موضحة أن مستشفى القطيف المركزي خصص 3 غرف للعزل جاهزة لاستقبال جميع الحالات المصابة أو المشتبه فيها، مؤكدة وجود حالة واحدة في العزل الصحي حاليا.


وعلى الصعيد ذاته، ألغى مستشفى صفوى العام جميع مواعيد العيادات الخارجية اعتبارا من أمس الخميس، كخطوة احترازية لمواجهة فيروس كورونا، حيث اقتصرت عمليات استقبال المرضى على قسم الطوارئ.

من جانب آخر، بدأت بلدية تاروت تنظيم جولات رقابية على صالونات الحلاقة والصيدليات ومراكز التموين الغذائي للتأكد من الالتزام باشتراطات السلامة.

وقال رئيس بلدية القطيف م. محمد الحسيني، إن فرق صحة البيئة في بلدية تاروت بدأت اعتبارا من أمس (الخميس) زيارات رقابية على أصحاب المحلات بتاروت وصالونات الحلاقة والصيدليات والتموينات الغدائية والمطاعم المجاورة لها، لافتا إلى أن الجولات الرقابية تهدف إلى تقديم النصائح والإرشادات التي تخص السلامة، بالإضافة للتأكد من وجود وسائل السلامة من تعقيم الأيدي والأرضيات ووضع الكمامات، مشيرا إلى أن الفرق الصحية تقوم بالتأكد من وجود الشهادات الصحية الخاصة بموزعي السيارات.
المزيد من المقالات
x