دراجة كهربائية بـ6 آلاف دولار

دراجة كهربائية بـ6 آلاف دولار

الأربعاء ٠٤ / ٠٣ / ٢٠٢٠
فتحت شركة «جيب» الأمريكية للسيارات باب الطلبات المسبقة لدراجتها الكهربائية المخصصة للتعامل مع جميع التضاريس، الأمر الذي يجعلها أحدث شركة صناعة سيارات تحاول الاستفادة من مبيعات الدراجات الكهربائية المزدهرة من خلال طرح دراجتها الإلكترونية في السوق، لكن بسعر يصل إلى 6 آلاف دولار أمريكي.

بتلك الخطوة انضمت جيب لشركات صناعة السيارات الكبيرة الأخرى التي تقدم الدراجات الكهربائية، جنرال موتورز، وسكودا.


وتباع الدراجات الكهربائية الشهيرة الأخرى، بسعر يقارب 25% من سعر دراجة جيب، لكن تعتبر الأخيرة أكثر بكثير من مجرد دراجة إلكترونية بالمقارنة مع غيرها من شركات التصنيع.

تمنح الدراجة الجديدة، عزم دوران كبير يبلغ 160 نيوتن بالمتر بفضل محركها الكهربائي القوي ذي الدفع المتوسط والذي يوفر 750 واطًا من الطاقة، وبطارية تسمح لها بالسير لمسافة 65 كيلومترًا بشحنة واحدة.

وتصل سرعة الدراجات الإلكترونية التي تستخدم مثل هذا المحرك إلى 59 كيلومترًا في الساعة، لكن قد تحد جيب من سرعة المحرك إلكترونيًا لتفادي خرق لوائح الدراجة الإلكترونية في العديد من الولايات الأمريكية التي تحد من طاقة المحرك إلى أقل من 750 واطًا.

وتتميز الدراجة بنظام تعليق متطور يسمى «فاير لينك» وهي إحدى شركات الدراجات الإلكترونية التي تتخذ من الصين مقرا لها، وهو يساعد في التعامل مع الممرات الصخرية والتضاريس الوعرة بسهولة.
المزيد من المقالات
x