أمير الشرقية يترأس اجتماع مجلس أمناء «قبس»

أمير الشرقية يترأس اجتماع مجلس أمناء «قبس»

الأربعاء ٠٤ / ٠٣ / ٢٠٢٠
رأس صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية رئيس مجلس أمناء مؤسسة الأمير محمد بن فهد بن جلوي “قبس” للقرآن والسنة والخطابة، اليوم، الاجتماع الثالث في الدورة الثالثة لمجلس أمناء المؤسسة، وذلك بقاعة الاجتماعات بجامعة الملك فيصل بالأحساء.

ورحب سمو نائب رئيس مجلس الأمناء الأمير عبدالعزيز بن محمد بن فهد بن جلوي، في كلمته بسمو أمير المنطقة الشرقية، مقدماً له الشكر على دعم سموه وعنايته ورعايته لهذه المؤسسة والتي كانت ولا تزال تمثل دافعاً وحافزاً لجميع منسوبي المؤسسة لبذل المزيد من الجهد والعطاء.


كما رحب سموه بالأعضاء الجدد في المجلس الشيخ الدكتور صالح بن عبدالله بن حميد إمام وخطيب المسجد الحرام وعضو هيئة كبار العلماء، ومعالي مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية الدكتور أحمد بن سالم العامري، معرباً عن شكره لمدير جامعة الملك فيصل الدكتور محمد بن عبدالعزيز العوهلي على تعاون الجامعة ودعمها واستضافتها لهذا الاجتماع، ولأعضاء مجلس الإدارة الحالي والذي ستنتهي فترته قريباً ، سائلاً الله أن يوفق المجلس القادم لكل خير.

وناقش المجلس التقرير الذي قدمه أمين المجلس فضيلة الشيخ الدكتور أحمد بن حمد البوعلي، وتم استعراض توصيات المجلس في اجتماعه الماضي، ثم ناقش المجلس التقرير الختامي.

بعدها قدم مدير جامعة الملك فيصل تقريراً عن كرسي الأمير محمد بن فهد بن جلوي ، ثم تفضل سمو أمير الشرقية بتكريم الرعاة والداعمين وأعضاء مجلس الإدارة وذلك نظير ما قدموه من دعم سخي للمؤسسة خلال العام الماضي .

ويضم مجلس الأمناء في عضويته أكثر من ثلاثين عضواً ، من أصحاب السمو والفضيلة والمعالي والسعادة، من مختلف التخصصات والخبرات، لإثراء عمل المؤسسة، ومتابعة تحقيق أهدافها.
المزيد من المقالات
x