أمير الشرقية: رؤية المملكة تشجع على الممارسات الصحية

أكد أهمية العمل المشترك مع مختلف الجهات لتعزيز ثقافة المشي

أمير الشرقية: رؤية المملكة تشجع على الممارسات الصحية

الأربعاء ٠٤ / ٠٣ / ٢٠٢٠
دشن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، في مكتب سموه بديوان الإمارة أمس، المشروع الوطني للمشي «امش 30» والذي تنظمه وزارة الصحة، بحضور مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية د. إبراهيم العريفي، وشركاء الحملة.

ونوه سموه بما تضمنته رؤية المملكة 2030 من أهداف ومبادرات لتعزيز نمط الحياة الصحي، وتشجيع الممارسات الصحية، ومنها رياضة المشي، التي أثبتت الدراسات الدور الهام لها في الحفاظ على صحة الإنسان، وتجنيبه الكثير من الأمراض لا سيما المزمنة، مؤكدا سموه أهمية العمل المشترك مع مختلف الجهات من أجل تعزيز ثقافة المشي، وتهيئة الأماكن العامة لهذه الرياضة، وتوفير الأركان التوعوية بالممارسة الصحيحة للمشي، والالتزام بالتعليمات الطبية، وأخذ احتياطات السلامة لممارسي هذه الرياضة، ومواصلة العمل على ابتكار مبادرات تعزز الحياة الصحية، وتساهم في تحقيق مفهوم جودة الحياة، مع الأخذ في الاعتبار إشراك الفرق التطوعية والرياضية في نشر هذه الثقافة، متمنيا سموه للمشروع والقائمين عليه التوفيق والنجاح.


من جهته عبر مدير عام الشؤون الصحية بالمنطقة الشرقية د. إبراهيم العريفي، عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على تفضله بتدشين الحملة في المنطقة، مبينا أن الحملة تهدف إلى تعزيز ممارسة المشي، وصولا إلى ترسيخ هذه الرياضة، ورفع عدد ممارسيها، بهدف رفع مستوى الصحة، وخفض نسب الأمراض المزمنة.
المزيد من المقالات
x