أمير الشرقية لجمعية «ترميم»: أشركوا المجتمع في رسالتكم السامية

شدد على تفعيل الجانب التطوعي وفرص المحترفين

أمير الشرقية لجمعية «ترميم»: أشركوا المجتمع في رسالتكم السامية

الثلاثاء ٠٣ / ٠٣ / ٢٠٢٠
التقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، بمكتب سموه بديوان الإمارة أمس، رئيس مجلس إدارة جمعية ترميم الخيرية م. حمد الخالدي، وأعضاء مجلس الإدارة.

ونوه سموه بالدور الذي تقوم به الجمعية في سبيل تأهيل مساكن الأسرة الفقيرة والأشد حاجة، وأهمية هذا الدور في تحقيق أهداف رؤية المملكة 2030، مؤكدا الدور الهام للجمعيات الخيرية في العملية التنموية الشاملة التي تشهدها المملكة، مما يتطلب برامج ومبادرات تركز على النوعية، قائمة على الاحتياج، تعزز العمل التكاملي والشراكات الفاعلة لتحقيق الأهداف، والوصول إلى المستفيدين، وتقديم أفضل الخدمات لهم، مؤكدا أهمية تفعيل الجانب التطوعي في أعمال الترميم، وتفعيل فرص تطوع المحترفين من مهندسين ومتخصصين في مجال الترميم، وإشراك المجتمع في الرسالة السامية التي تقدمها الجمعية، والحرص على تحقيق الاستدامة المالية؛ لضمان استمرارية الجمعية، متمنيا سموه للجمعية ومنسوبيها التوفيق.


من جانبه، عبر رئيس مجلس إدارة جمعية ترميم الخيرية حمد الخالدي عن شكره وتقديره لسمو أمير المنطقة الشرقية على ما تفضل به سموه من توجيهات كريمة، ودعمه المتواصل لأنشطة الجمعية، وحرصه على أن تواصل الجمعية عطاءها واستدامة أثرها، مشيرا إلى أن الجمعية نجحت بفضل الله منذ انطلاقتها قبل 3 أعوام في الوصول إلى عدد من المستفيدين، وإبرام شراكات مع عدد من الجهات الهندسية ومزودي مواد البناء، وصولا إلى الشراكة مع عدد من برامج المسؤولية الاجتماعية لدى الشركات والمؤسسات الخيرية من أجل تقديم الخدمة لعدد أكبر من المستفيدين، مثمنا الدعم الذي تلقاه الجمعية من سمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه -حفظهما الله-.
المزيد من المقالات
x