عاجل

«كورونا» يقود سوق الهواتف الذكية للتراجع 10.6 %

جهود الجيل الخامس تعيدها للنمو في 2021

«كورونا» يقود سوق الهواتف الذكية للتراجع 10.6 %

الاحد ٠١ / ٠٣ / ٢٠٢٠
» ثلاثة سيناريوهات

وتوقع التقرير أن يشدد تفشي الفيروس الذي أطلق عليه اسم «كوفيد-19» على السيناريو القصير الأجل الذي سيؤدي إلى انخفاض الشحنات بنسبة 10.6 ٪ على أساس سنوي في النصف الأول من عام 2020، متوقعا أيضا أن تعود شحنات الهواتف الذكية العالمية إلى النمو في عام 2021 مدفوعة بجهود الجيل الخامس المتسارعة.


ووضعت «آي دي سي» ثلاثة سيناريوهات متوقعة لما سيحدث في السوق، وهي السيناريو المتفائل، والمحتمل، والمتشائم، وذلك اعتمادًا على حالة عدم اليقين بشأن «كوفيد-19»، وتتوافق توقعاتها الحالية مع السيناريو المحتمل، الذي يعزى إلى انتعاش متعدد الفصول للصناعات التحويلية واللوجستية في ظل عودة تدريجية للعمال الصينيين إلى المصانع وسط تحديات النقل المستمرة. وتمتد صدمة الطلب في الصين لعدة أرباع، لكنها ستُخفَّف بحلول نهاية العام بمساعدة الحوافز والإعانات التي تدعمها الحكومة.

»التأثير الأكبر

وتتوقع «آي دي سي» أن تفشي الوباء سيقوض الاقتصاد الصيني كله، ومن المرجح أن تتحمل العديد من الشركات الصغيرة والمتوسطة العبء الأكبر، مما يؤدي إلى حالة من الحرص من المستهلكين على الإنفاق. وفي الوقت نفسه، ستشهد الشركات الصغيرة والمتوسطة في صناعة الهواتف، وخاصة شركاء قنوات البيع بالتجزئة، التأثير الأكبر.

» أكبر انخفاض

وكانت نفس شركة الأبحاث أكدت في تقرير نهاية 2019 أن مبيعات الهواتف الذكية، انخفضت في جميع أنحاء العالم بنسبة 2.3 % على أساس سنوي في الربع الثاني من عام 2019، موضحة أن بائعي الهواتف الذكية شحنوا ما مجموعه 333.2 مليون هاتف في هذا الربع، تمثل زيادة بنسبة 6.5 % عن الربع السابق.

ووفقا لنفس التقرير، شهدت الصين والولايات المتحدة أكبر انخفاض فصلي، ومع ذلك، فإن الانخفاض في الصين خلال النصف الأول من عام 2019 كان أقل حدة من النصف الثاني من عام 2018، مما يشير إلى حدوث بعض الانتعاش في أكبر سوق منفرد في العالم.

» حصص سوقية

وواصلت منطقة آسيا -باستثناء اليابان والصين- الزخم القوي منذ عام 2018، حيث ارتفعت المبيعات بأكثر من 3 % في النصف الأول من العام الماضي، مدعومة بالنمو في جميع أنحاء الهند والعديد من أسواق جنوب شرق آسيا.

وقالت «آدي دي سي» في حينها: إنه بالرغم من عدم اليقين المحيط بشركة هواوي، فإنها تمكنت من الاحتفاظ بالمرتبة الثانية من حيث الحصة السوقية، وفقدت شركات سامسونج وهواوي وآبل جزءًا كبيرًا من حصتها السوقية، بينما ربحت شركات «شاومي» و«أوبو» و«فيفو»، ومن الصعب عدم افتراض استمرار هذا الاتجاه.

واستحوذ أكبر 5 بائعين على 69 % من إجمالي حجم السوق في الربع الثاني من عام 2019، وشكل أكبر 10 بائعين 87 %.

» استقرار السوق

وقال مدير الأبحاث في «آي دي سي» أنتوني سكارسيلا: إن الأداء في 2019 يشير إلى أن الطلب بدأ يرتفع مع بدء السوق في الاستقرار مرة أخرى، قبل أن يتسبب كورونا الجديد في انخفاضه مجددا، مؤكدا أن المحرك الرئيسي للارتفاع كان توفر أجهزة من الفئة المتوسطة محسنة بشكل كبير جلبت معها تصميمات وميزات مطلوبة مع تقليل السعر بشكل كبير.

توقع تقرير حديث أن يتأثر انتعاش سوق الهواتف الذكية العالمي في عام 2020، في ظل ازدياد الشكوك بشأن فيروس كورونا الجديد.

ووفقًا لتقرير شركة أبحاث السوق «آي دي سي» الخاص بمراقبة سوق الهواتف المحمولة فصليًا في الأسواق العالمية، فمن المتوقع أن ينخفض سوق الهواتف الذكية في جميع أنحاء العالم بنسبة 2.3 ٪ في عام 2020 مع حجم شحن يزيد قليلًا عن 1.3 مليار.
المزيد من المقالات
x