كورونا يعصف بأحلام الرياضيين

كورونا يعصف بأحلام الرياضيين

الاثنين ٢ / ٠٣ / ٢٠٢٠
قبل خمسة أشهر من انطلاق أولمبياد طوكيو 2020، يجري الرياضيون والرياضيات الذين يأملون المشاركة في الأولمبياد، استعداداتهم بشكل طبيعي.

وتأثرت كرة القدم في أوروبا أيضا بانتشار الفيروس، حيث ألغت إيطاليا العديد من المباريات، من بينها خمس مباريات في دوري الدرجة الأولى، وذلك طبقا لتعليمات من الحكومة الإيطالية؛ من أجل احتواء انتشار الفيروس في الأقاليم الشمالية من إيطاليا، حيث سجلت البلاد أعلى معدلات إصابة بين دول أوروبا.



ومن بين المباريات الخمس، تأجلت مباراة القمة التي كانت مرتقبة بين يوفنتوس وإنتر ميلان.

كذلك تأجلت مباريات أودينيزي أمام فيورنتينا، وميلان أمام جنوه، وبارما أمام سبال، وساسولو أمام بريشيا.

وأوضحت الرابطة أن جميع المباريات الخمس المؤجلة، ستقام في 13 مايو المقبل.

ونتيجة لذلك، تقرر تأجيل نهائي كأس إيطاليا من 13 مايو إلى يوم 20 من الشهر نفسه.

تجدر الإشارة إلى أن المباريات الخمس التي تأجلت كان المقرر إقامتها بدون جمهور.

وأوقف يوفنتوس نشاط فريق تحت 23 عاما؛ بعد اكتشاف رابع حالة إصابة بفيروس كورونا في فريق بيانيزي، وهو آخر من لعب ضد الفريق في دوري الدرجة الثالثة الإيطالي لكرة القدم.

وقال يوفنتوس، الذي ينافس فريقه تحت 23 عاما بالنادي في الدرجة الثالثة: إن هذا الأمر إجراء احترازي وإنه على تواصل دائم مع مسؤولي الصحة في البلاد.

وأضاف بيان النادي: «بعد ستة أيام من المباراة لم تظهر على أي من لاعبي يوفنتوس أعراض المرض وهم تحت الإشراف الطبي».

» «لاعبون تحت الحجر الصحي»

وأشارت جازيتا ديلو سبورت إلى أن اللاعبين تحت الحجر الصحي بمنازلهم، على الرغم من أن يوفنتوس لم يعلن ذلك.

وقال بيانيزي: «بعد سلسلة من الفحوصات يعلن بيانيزي أن لاعبا رابعا أصيب بفيروس كوفيد-19. إنه تحت الحجر الصحي بمنزله ويخضع لإشراف السلطات المختصة».

وأصيب أحد أعضاء الفريق أيضا بالفيروس، وقال النادي: إن جميع اللاعبين الآخرين يخضعون للحجر الصحي في منازلهم.

وأشار النادي إلى أن أول لاعب تم اكتشاف مرضه كان يوم الخميس بعد عدة أيام من غيابه عن مباراة بسبب الحمى.

والتقى بيانيزى يوم الأحد الماضي مع فريق يوفنتوس للشباب تحت 23 عاما على ملعب جوزيبي موكاجاتا في اليساندريا.

وأضاف بيان بيانيزي: «الجهازان الفني والإداري وجميع اللاعبين ممن شاركوا في تلك المباراة يتواجدون في الحجر الصحي لمدة 15 يوما».

وينتمي بيانيزي إلى منطقة توسكاني بالقرب من سيينا.

وتأجلت 20 من بين 30 مباراة في الدرجة الثالثة هذا الأسبوع؛ بسبب فيروس كورونا.

وأصيب نحو 900 شخص بفيروس كورونا في إيطاليا و21 حالة وفاة بسببه، وتم إغلاق المقاهي والمدارس وتأثرت الحياة العامة.

تجدر الإشارة إلى أن موسم الدوري الإيطالي الحالي من المفترض أن ينتهي في 24 مايو، علما بأن أندية أتلانتا وإنتر ميلان ونابولي ويوفنتوس وكذلك روما، ترتبط بمنافسات أوروبية.

كما قررت السلطات الإيطالية تأجيل مباراة دولية للسيدات في الرجبي؛ بسبب مخاوف من انتشار كورونا في شمال البلاد. وقال الاتحاد الأسكتلندي للرجبي: إن المباراة الدولية في رجبي السيدات ضمن بطولة الأمم الست بين منتخبي إيطاليا وأسكتلندا -والتي كان من المقرر إقامتها في مدينة لينيانو بمنطقة لومبارديا- تأجلت لنفس السبب. ومن المقرر أن يلتقي إنتر ثالث الدوري الإيطالي مع ضيفه لودوجوريتس البلغاري في إياب دور الـ 32 للدوري الأوروبي الخميس المقبل، وهي مباراة تواجه خطر التأجيل أيضا.

» «التشيك تتمسك بمعسكر إيطاليا»

المنتخب التشيكي لكرة القدم لم يهتم بانتشار كورونا في إيطاليا، وأعلن أنه سيمضي قدما في تنفيذ قرار إقامة معسكره في شمال إيطاليا خلال الاستعدادات لبطولة كأس الأمم الأوروبية (يورو 2020)، وذلك رغم انتشار فيروس كورونا القاتل في شمال إيطاليا.

وقال متحدث باسم المنتخب التشيكي: إن الفريق سيعسكر في مقاطعة «ساوث تيرول» الجبلية شمال إيطاليا اعتبارا من 31 مايو المقبل.

ومن المفترض أن يخوض المنتخب التشيكي مباراتين وديتين أمام منتخبي إيطاليا والنمسا المتأهلين معه إلى نهائيات يورو 2020، في الرابع والسابع من يونيو، على الترتيب.

» «لاعبو نيوكاسل يتوقفون عن المصافحة»

وعلى العكس من قرار منتخب التشيك، قال ستيف بروس المدير الفني لفريق نيوكاسل الإنجليزي لكرة القدم: إن الفريق توقف عن المصافحة بالأيدي خلال التدريبات؛ وذلك بسبب المخاوف المتعلقة بانتشار فيروس كورونا القاتل المتفشي في الصين والذي انتشر إلى دول أخرى.

وأودى الفيروس بحياة نحو 2800 شخص حول العالم، كما أصيب أكثر من 80 ألفا، من بينهم 19 حالة في بريطانيا. وقال بروس: إن نادي نيوكاسل يتوخى الحذر بشكل هائل.

وتابع بروس في تصريحات للصحفيين: «هناك طقوس تتمثل في أن يصافح كل شخص الآخر عند اللقاء في كل صباح، وقد توقفنا عن ذلك بناء على نصيحة من الطبيب».

وأضاف: «لحسن الحظ لدينا طبيب رائع هنا، وسيواصل إبلاغنا بما يفترض علينا أن نفعله».

وتابع: «نحن مثل الآخرين، نتابع الوضع والتطورات عبر شاشات التلفاز، ونأمل ألا تسوء الأمور في بلادنا».

» «إلغاء فعاليات رياضية في الصين»

كذلك جرى إلغاء أو تأجيل أو نقل العديد من الفعاليات الرياضية في الصين ودول أخرى، من بينها سباق فورمولا 1- الصيني، وبطولة العالم لألعاب القوى داخل الصالات، وتصفيات مؤهلة لعدد من الرياضات في دورة الألعاب الأولمبية المقبلة بالعاصمة اليابانية «طوكيو 2020».

وتأثرت البطولة الآسيوية أيضا بتأجيل مباريات أربعة فرق صينية؛ بسبب مخاوف من انتشار الفيروس.

وكانت بداية دوري السوبر الصيني قد تأجلت كذلك لأجل غير مسمى، وسيخوض المنتخب الصيني مباراتيه المقبلتين أمام جوام وجزر المالديف في تصفيات كأس العالم 2022 وكأس أمم آسيا 2023، في تايلاند بدون حضور جماهيري.

» «وفاة وإصابة عشرة لاعبين في إيران»

كما تحدث ناشطون عن وفاة لاعبة كرة القدم في الصالات، والعضو السابق في المنتخب النسوي لكرة القدم الإيرانية إلهام شيخي، بسبب إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

وذكرت تقارير إعلامية وناشطون أن عشرة لاعبين لكرة القدم في نادٍ محلي إيراني أصيبوا بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن رئيس نادي «سبيدرود رشت»، أحد أندية الدوري الإيراني الممتاز قوله، إن عشرة من أعضاء فريقه أصيبوا بفيروس يشتبه في أنه كورونا المستجد.

وأضاف إن حالة أربعة لاعبين حرجة للغاية.

» «المخاوف تربك روزنامة الاتحاد الآسيوي»

قرر الاتحاد الآسيوي لكرة القدم تأجيل عقد اجتماع المكتب التنفيذي الذي كان من المقرر إقامته يوم 14 مارس المقبل؛ وذلك نتيجة لتداعيات أزمة انتشار فيروس كورونا، والذي يضرب العديد من الدول الآسيوية.

وأكد الاتحاد الآسيوي أن القرارات الحكومية التي اتخذتها العديد من الدول شملت حرصا على تقنين وتشديد إجراءات حالات السفر بين الدول الآسيوية، وهو ما يعني صعوبة وصول العديد من الأعضاء بالمكتب التنفيذي إلى البحرين.

ويشمل الإلغاء أيضا اجتماعات اللجان المقررة بماليزيا في الفترة القادمة، والتي تم تحديد موعد عقدها بمقر الاتحاد الآسيوي للعبة.

«اتجاه لتأجيل دوري أبطال آسيا»

كما أعلنت لجنة المسابقات في الاتحاد الآسيوي لكرة القدم عن تأجيل عدد من المباريات في شرق وغرب القارة، منها تأجيل مباريات الرباعي السعودي المشارك بدوري أبطال آسيا الهلال والنصر والأهلي والتعاون.

مخاوف الاتحاد الآسيوي تصاعدت مع تزايد انتشار الفيروس، حتى بات هناك توجه كبير إلى تأجيل دوري أبطال آسيا حتى إشعار آخر.

وقررت اللجنة الأولمبية الإماراتية تأجيل فعاليات النسخة الخامسة من اليوم الرياضي الوطني لحين إشعار آخر. يأتي هذا تزامنا مع إعلان الاتحاد الدولي للترياثلون ومجلس أبوظبي الرياضي عن تأجيل بطولة أبوظبي العالمية للترياثلون حتى إشعار آخر. وقرر مجلس أبوظبي الرياضي بالإمارات إلغاء المراحل المتبقية من سباق «طواف الإمارات 2020» للدراجات بعد اكتشاف حالتين مصابتين بفيروس كورونا بين أفراد الفرق الإيطالية.

كان لانتشار فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) القاتل في العديد من الدول تأثير واضح على عالم الرياضة، وأثار المخاوف لدى الرياضيين والمسؤولين حول العالم، كما أثار الشكوك حول دورة الألعاب الأولمبية الصيفية المقررة في العاصمة اليابانية «طوكيو 2020». فقد دار الحديث عن «مباريات الأشباح»، بعد أن أقيمت العديد من المباريات بدون جمهور، كما جرى تأجيل وإلغاء العديد من الفعاليات الرياضية البارزة بمختلف أنحاء العالم خلال الفترة الماضية. لكن لا تزال هناك احتمالات لاستقرار الوضع والسيطرة على انتشار الفيروس، وهو ما سيتيح إقامة الفعاليات الرياضية الكبيرة المقررة خلال العام الجاري طبقا للمواعيد المقررة مسبقا.

منظمة الصحة: «زيادة مقلقة» في حالات كورونا بأوروبا

2423 إصابة جديدة و42 وفاة بكورونا في المغرب

صور.. «الموارد البشرية» تختتم جولتها الوطنية «تحيا السعودية»

ضبط شخصين بحوزتهما 398 ألف قرص «أمفيتامين» بعسير

«منزلاوي»: المملكة قدمت مساعدات بـ86 مليار دولار لـ81 دولة

المزيد

إصابات فيروس كورونا في الهند تقفز إلى 5.82 مليون حالة

القبض على 5 أشخاص سرقوا ماقيمته 18,600 ريال بالرياض

وفاة صاحب السمو الأمير سعود بن فهد بن منصور بن جلوي

ألمانيا تنصح بعدم السفر للخارج في عطلات الخريف والشتاء

الليلة.. «رابح» يجهز مفاجأة لجمهوره في يوم الوطن

المزيد