خطط تطويرية لمتنزه الملك عبدالله البيئي

خطط تطويرية لمتنزه الملك عبدالله البيئي

الاثنين ٠٢ / ٠٣ / ٢٠٢٠
شرعت وكالة المشاريع بأمانة الأحساء في تنفيذ خططها التطويرية لإعادة تأهيل متنزه الملك عبدالله البيئي، حيث يتضمن ذلك (إعادة تأهيل أرضيات المتنزه، تخصيص مسارات للدراجات الهوائية، تهيئة ساحات لأجهزة التمارين الرياضية، صيانة المزروعات والمسطحات الخضراء، وإنارة المتنزه، تركيب ألعاب أطفال جديدة).

تجدر الإشارة إلى أن متنزه الملك عبدالله البيئي يقع على مساحة تقدر بـ 500 ألف متر مربع، ويضم العديد من المرافق منها نافورة تفاعلية تعد الأكبر على مستوى العالم ووسائل ترفيه من ملاعب الأطفال وجزيرة مائية وسط البحيرة بطول 700 متر، كما يحوي المتنزه عددا من المواقع المختلفة كألعاب الأطفال ومرافق مساندة، وكذلك قرية تراثية تضم مجموعة من المباني التراثية القديمة تصور واقع الأحساء في العام 1350هـ مكانيا وزمانيا، وتتكون من 40 منزلا تراثيا وأسواق ومسجد والساحات القديمة بكل تفاصيلها التراثية، إلى جانب تواجد المهن والحرف الأحسائية، كما أن المتنزه يحتضن وبصفة مستمرة تنظيم العديد من المهرجانات والفعاليات والبرامج السياحية والترفيهية والتنشيطية.
المزيد من المقالات
x