الملالي يعترفون: 21 مقاتلا قضوا في إدلب

الملالي يعترفون: 21 مقاتلا قضوا في إدلب

الاثنين ٠٢ / ٠٣ / ٢٠٢٠
اعترف إعلام ملالي إيران أمس الأحد، بمقتل 21 عنصرا من الميليشيات التي تدعمها طهران، في عمليات عسكرية بمنطقة خفض التصعيد في إدلب بشمال غرب سوريا.

ونقلت «RT» الروسية عن التليفزيون الإيراني، قوله: إن 21 من مقاتلي لواءي (فاطميون وزينبيون) قتلوا خلال المعارك الأخيرة في محافظة إدلب السورية، فيما قال موقع «حوزة نيوز» المقرب من المدارس الدينية في مدينة «قم»: إن 18 عنصرا من كتائب (زينبيون) و3 من كتائب (فاطميون) قتلوا في إدلب، الجمعة. وكانت الفصائل السورية الموالية لنظام أردوغان ذكرت أن طائرات من دون طيار استهدفت، فجر السبت، اجتماعا أمنيا لقيادات من قوات الأسد وآخرين من داعميه بالقرب من بلدة الزربة جنوبي حلب.
المزيد من المقالات
x