«فتح»: لا تواصل مع واشنطن بشأن صفقة القرن

«فتح»: لا تواصل مع واشنطن بشأن صفقة القرن

الاحد ٠١ / ٠٣ / ٢٠٢٠
قالت حركة «فتح» التي يتزعمها الرئيس الفلسطيني محمود عباس أمس السبت: إنه لا وجود لأي قنوات اتصال مع الإدارة الأمريكية بشأن خطتها للسلام مع إسرائيل المعروفة باسم «صفقة القرن».

وأكد المتحدث باسم «فتح» أسامة القواسمي، في بيان صحفي، أن صفقة القرن «مرفوضة من ألفها إلى يائها، ولا توجد فيها إيجابية واحدة، ولا تصلح لأن تكون قاعدة للحوار أو منطلقا لعملية سياسية».


وأكد المتحدث باسم فتح عدم وجود أي اتصالات مع الإدارة الأمريكية حول خطتها مطلقا، وأن الموقف الفلسطيني واضح وثابت، بأن المطلوب رعاية دولية متعددة الأطراف تكون فيها الرباعية الدولية أساسا، وتكون الشرعية الدولية مرجعية ومنطلقا للحوار.

يأتي ذلك بعد تصريحات للسفير الأمريكي لدى إسرائيل ديفيد فريدمان قال فيها: إنه توجد قنوات اتصال خلفية مع قيادات فلسطينية بشأن صفقة القرن تشمل الحكومة الفلسطينية.

وفي سياق منفصل، أعلنت وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) في بيروت، إغلاق جميع المدارس والمؤسسات التربوية التابعة لها في لبنان كإجراء احترازي لمكافحة انتشار فيروس كورونا.
المزيد من المقالات
x