المملكة تشارك الأشقاء الكويتيين احتفالهم باليوم الوطني

تعبيرا عن عمق العلاقة الأخوية بين البلدين

المملكة تشارك الأشقاء الكويتيين احتفالهم باليوم الوطني

الثلاثاء ٢٥ / ٠٢ / ٢٠٢٠
احتلفت المملكة باليوم الوطني والتحرير الكويتي، تحت شعار «وفاق يتجدد»، واكتست المنافذ والمطارات بالأعلام السعودية والكويتية، مع توزيع الورود والحلوى والأوشحة على المسافرين. ولا يفوتنا هنا أن نبارك لأمير دولة الكويت وحكومتها وشعبها بهذه المناسبة الغالية على قلوبنا، داعين المولى عز وجل أن يديم علينا وعليهم نعم الأمن والأمان والازدهار.

عيد الاستقلال


وتحتفل الكويت بذكرى استقلالها في 25 فبراير من كل عام، والتي حازت عليه في 19 يونيو 1961 في عهد الشيخ عبدالله السالم الصباح، وشهدت الذكرى السنوية لذلك التاريخ أول احتفال كويتي بعيد الاستقلال، وأقيم في 19 يونيو 1962، وظل الكويتيون يقيمون عيد الاستقلال الكويتي في 19 يونيو من كل عام ما بين عامي 1962-1964، حتى صدر في 18 مايو 1964 مرسوم أميري جرى بموجبه دمج عيد الاستقلال بعيد جلوس الأمير عبدالله السالم الصباح الموافق يوم 25 فبراير من كل عام بداية من عام 1965.

» هدايا وورود

ونظمت جوازات مطار الملك فهد الدولي بالدمام أمس احتفالا بالعيد الوطني الكويتي، ووزعوا الهدايا والورود على القادمين من الكويت. ولبت صحيفة «اليوم» دعوة من جوازات المطار بزيارتهم ومشاركتهم الاحتفال.

وقال مدير جوازات المطار العقيد سعد الدوسري لـ«اليوم»: نهنئ سمو أمير دولة الكويت وولي عهده الأمين والشعب الكويتي عامة، وبحسب توجيهات ولاة أمرنا يسعدنا مشاركة إخواننا الكويتيين الاحتفال باليوم الوطني الكويتي، الذي يعد يوما عزيزا علينا، ونتمنى لهم دوام الأمن والعز والاستقرار.

» التهاني والتبريكات

وقال المتحدث الإعلامي لجوازات المطار العقيد معلى العتيبي: برعاية وتوجيهات مدير الجوازات اللواء سليمان اليحيى ومتابعة من مدير جوازات المنطقة الشرقية العميد إبراهيم السويلمي، تحتفل كافة منافذ جوازات المنطقة باليوم الوطني لذكرى تحرير دولة الكويت، وتم توزيع الحلوى والورود في المطار وجميع المنافذ على القادمين، كما نقدم أسمى آيات التهاني والتبريكات لسمو أمير دولة الكويت الشيخ صباح الأحمد وولي عهده الأمين والشعب الكويتي كافة.

» احتفال مبهر

وقال المواطن الكويتي عبدالله: نشكر حكومة المملكة وجميع القائمين على هذا الاحتفال الذي أبهرنا، ونتمنى دوام الأمن والأمان على دولة الكويت. وقدم أحد القادمين من الكويت الشكر لجميع القائمين على هذه المشاركة، مضيفا: إنه كان في دولة الكويت ليشاركهم الفرحة ويهنئهم بعيدهم الوطني، وإنه سيظل يشاركهم الأفراح في كل مكان. وأضاف قادم آخر: نتمنى التوفيق للكويت، والسعادة لكل إنسان، ودوام العز لهم تحت قيادة أميرهم الشيخ صباح الأحمد، مقدما شكره للمملكة على مشاركتها الأشقاء فرحتهم.

وقال المواطن أحمد الغامدي: يشرفنا الاحتفال مع دولة الكويت، فهم إخواننا وأعزاء علينا، وقدم تهنئته للشعب الكويتي متمنيا لهم دوام التوفيق والسعادة.

» علاقة أخوية

وفي سياق متصل، احتفى مطار الملك عبدالعزيز الدولي باليوم الوطني الـ59 لدولة الكويت الشقيقة، من خلال إقامة العديد من الفعاليات الوطنية في مختلف صالات المطار، وذلك بحضور مدير عام المطار عصام نور، والقنصل العام لدولة الكويت وائل العنزي، وعدد من المسؤولين في الجهات العاملة في المطار.

وودع مدير عام المطار والقنصل العام الكويتي المسافرين المغادرين إلى الكويت، وسط ترديد النشيد الوطني الكويتي، وتوزيع الورود والحلوى والهدايا على الركاب، إضافة إلى توزيع أوشحة تحمل علمي البلدين الشقيقين على المسافرين؛ تعبيرا عن مدى عمق العلاقة الأخوية بين البلدين الشقيقين.

وأوضح نور أن المناسبة الوطنية لدولة الكويت الشقيقة تعكس مدى التلاحم والترابط وعمق العلاقة التاريخية بين قيادتي البلدين الشقيقين، معربا عن خالص التهنئة للكويت حكومة وشعبا بمناسبة اليوم الوطني، متمنيا للأشقاء كل التوفيق والتقدم والازدهار.
المزيد من المقالات
x