القتل تعزيراً لمتهم بالتخابر مع إيران .. والسجن 58 عامًا لـ7 آخرين

القتل تعزيراً لمتهم بالتخابر مع إيران .. والسجن 58 عامًا لـ7 آخرين

الثلاثاء ٢٥ / ٠٢ / ٢٠٢٠


• المتهمون قدموا معلومات تمس أمن المملكة للاستخبارات الإيرانية

• تزويد الاستخبارات الإيرانية بمعلومات عن سفارتين أجنبيتين والتواجد الأمني فيهما

أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة ، اليوم، حكما ابتدائيا على 8 سعوديين بتهمة التخابر مع إيران، حيث ثبت ارتباطهم وتعاونهم مع أشخاص مشبوهين يعملون في السفارة الإيرانية، وتقديم بعضهم معلومات تمس الشأن الداخلي للملكة ولاقتصادها، وحصولهم على مكافآت مالية نظير ما يقدمونه من معلومات، كما قدموا معلومات عن سفارات أجنبية في الرياض.

وجاء خلال جلسة علنية بحضور المدعي العام والمدعى عليهم ومحاميهم ووكلائهم وأقاربهم، وممثلين عن حقوق الإنسان ، الحكم على المدعى عليه السادس بالقتل تعزيرا ، وذلك لثبوت إدانته بخيانته لوطنه ولأمانته المؤتمن عليها من خلال تخابره لصالح شخص من الاستخبارات الإيرانية، وتزويده إياه بمعلومات في غاية السرية تمس الأمن الوطني للمملكة ، ومعلومات عن سفارتين أجنبيتين وأماكن الدخول والخروج من تلك السفارتين والتواجد الأمني فيهما.

كما صدر الحكم على بقية المتهمين بالسجن مددًا متفاوتة بلغ مجموعها 58 عامًا ، وذلك لارتباطهم وتعاونهم مع أشخاص مشبوهين يعملون في السفارة الإيرانية، وتقديم بعضهم معلومات لهم تمس الشأن الداخلي للملكة ولاقتصادها، وتلقيهم مكافآت مالية نظير ما يقدمونه من معلومات ، وتم إفهامهم أن لهم حق في طلب الاستئناف خلال ثلاثين يوما من الموعد المحدد لاستلام صك الحكم.