برلمانيون أوروبيون يطالبون بـ«الأحواز» دولة مستقلة

برلمانيون أوروبيون يطالبون بـ«الأحواز» دولة مستقلة

الاثنين ٢٤ / ٠٢ / ٢٠٢٠
شدد برلمانيون أوروبيون في خطاب أُرسل إلى الممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية في 13 فبراير، على دعمهم استقلال دولة الأحواز العربية المحتلة عن نظام إيران. وعبروا عن قلقهم إزاء اعتقال السلطات الهولندية عددا من القادة النشطاء في القضية الأحوازية بعد 3 أيام من المؤتمر، الذي عقد في البرلمان الأوروبي، والذي أدانوا فيه فشل إيران في احترام حقوق الإنسان، عقب توصيات مقدمة من السلطات الإيرانية. وطالب البرلمانيون بإطلاق سراح المعتقلين، ومحاكمتهم كمواطنين أحرار إذا اقتضى الأمر. وعبر نائب رئيس حركة النضال العربية لتحرير الأحواز حبيب أسيود، خلال اتصال هاتفي بـ«اليوم»، عن حاجة الشعب الأحوازي لرعاية قضيتهم سياسيا، سواء من الدول العربية أو الأوروبية، والاعتراف بها دولياً لتأخذ طابعها الأساسي، ولفت أن وجود تعاطف شعبي واسع من الشعوب العربية والأوروبية. كما طالب أسيود باسترجاع حقوق الشعب الأحوازي المشروعة، وتقرير مصيره، مذكراً بمكانة الدولة الإستراتيجية والاقتصادية والسياسية.
المزيد من المقالات
x