صدفة قادت مبارزة الأهلي لدخول التاريخ

صدفة قادت مبارزة الأهلي لدخول التاريخ

الاحد ٢٣ / ٠٢ / ٢٠٢٠
دخل أويس حلواني تاريخ النادي الأهلي بتحقيقه أول ميدالية لقلعة الكؤوس في لعبة المبارزة، بعد نجاحه في الحلول بالمركز الثالث في منافسات سلاح الشيش للفئة السنية تحت 11 سنة.

ولعبت المصادفة دورا كبيرا في تمهيد الطريق نحو تحقيق الميدالية الأولى، بعدما قرر واسم الحسن الذهاب بابنه لممارسة اللعبة في النادي الأهلي، ليكتشف أن الإدارة ما زالت تبحث عن الشخص المناسب لقيادة اللعبة على المستوى الإداري، وحينها وقع الاختيار عليه لتوافر كل المواصفات، التي يبحثون عنها فيه، ليبدأ في مهمته كمدير للعبة، ويتواصل مع المدرب التونسي ماهر شورو، الذي رفض العرض في البداية كونه مدرب المنتخب التونسي، قبل أن يوافق على تدريب النادي الأهلي في ظل الطموحات العالية والخطط الكبيرة، التي وضعت من أجل الارتقاء باللعبة.


حضر شورو وبدأ رفقة الحسن في البحث عن مبارزين لبدء رحلة الإنجازات، حيث استقطبوا 10 مبارزين يبلغ معدل أعمارهم 10 أعوام، لتنطلق رحلة الإعداد الحقيقي، التي كانت أولى نجاحاتها تحقيق الميدالية التاريخية عبر أويس خلال مدة لم تتجاوز الشهرين، والتي أكد من خلالها المدرب التونسي لـ«اليوم» أنها ستكون الدافع لتحقيق برامجهم، التي تتوافق مع برامج الاتحاد لإعداد مبارزين أولمبيين بحلول 2030م.
المزيد من المقالات
x