الدراج السويسري السابق لانج يعترف بتورطه في قضية منشطات

الدراج السويسري السابق لانج يعترف بتورطه في قضية منشطات

السبت ٢٢ / ٠٢ / ٢٠٢٠
اعترف محترف سباقات الدراجات السابق السويسري بيرمين لانج بأنه كان جزءا من قضية منشطات دولية جرى الكشف عنها قبل عام واحد. وقال لانج 35/ عاما/ عبر موقع شبكة التواصل الاجتماعي "تويتر" مساء الجمعة :"لقد قمت بالغش خلال مسيرتي الاحترافية كدراج." وذكرت صحيفة سويسرية أن تصريحات لانج جاءت كاستجابة على مطالبها بالحصول على التقرير الخاص بالتحقيقات.

وكان لانج قد اعتزل ورحل عن فريق روث-أكروس السويسري في عام 2017، وبعدها عمل في تطوير المواهب السويسرية الشابة، لكنه كتب عبر تويتر أمس "اعتزلت (العمل) بسباقات الدراجات للمحترفين اليوم."

وقال لانج إنه كان جزءا من شبكة "أديرلاس" (سفك الدماء)، وهو مسمى باللغة الألمانية أطلق على عمليات المنشطات التي قام بها الطبيب الرياضي الألماني مارك إس.

وشملت الفضيحة أكثر من 20 رياضيا وذلك منذ أن داهمت الشرطة تلك الشبكة خلال بطولة العالم للتزلج الشمالي التي أقيمت العام الماضي في زيفيلد بالنمسا.